المؤسسات الخدمية تعمل حثيثاً لتطوير المناطق المحررة

تواصل مؤسسة الكهرباء التابعة لمجلس دير الزور المدني بذل جهود حثيثة لإصلاح الأعطال الناجمة عن الأحوال الجوية التي شهدتها المنطقة ساعية في ذلك إيصال التيار الكهربائي لكافة أهالي مناطق الريف الغربي، فيما استطاع  قسم البيئة والحدائق في بلدية الشعب بالرقة من جلب 7150 لزراعتها ضمن المدينة في وقت لاحق.

دير الزور/الرقة

وبعد أن شهدت المنطقة هطولات مطرية كثيفة أدت لتشكل سيول في بعض المناطق وهذا ما أنعكس بشكل سلبي على القطاع الكهربائي إذ نجم عنه انقطاع في أسلاك التوتر العالي والشبكة المنخفضة ناهيك عن أعطال في المغذيات الفرعية.

وتمكنت ورش الطوارئ والإصلاح من تأهيل خط الـ 66ك.ف على الطريق الواصل بين الجزرة ومدينة الحسكة بمسافة وصلت لـ7 كم، إلى جانب بدء أعمال تأهيل الشبكة في أبو خشب والقرى المحيطة بها حيث تقدر مسافة شبكات النقل الكهربائي بـ460 كم تغذيها أكثر من 275 محولة متوسطة الاستطاعة.

وفي الوقت الحالي أنهت المؤسسة دارسة تفي بإعادة تأهيل محطة الجزرة الكهربائية إلى جانب تأهيل شبكات النقل في كل من "جزرة البوحميد، ميلاج، البوشمس، الخط الغربي" وذلك خلال فترة عمل تمتد إلى 30 يوماً.

والجدير ذكره أن مؤسسة الكهرباء تمكنت منذ تأسيسها من إعادة تأهيل أكثر من 324 برج كهربائي علاوةً على نصب قرابة 150 برج كهربائي توتر متوسط على طريق الجزرة في ريف دير الزور.

فيما تسعى بلدية الشعب في مدينة الرقة إلى تطوير المنطقة للحصول على الاكتفاء الذاتي من الأشجار ونباتات الزينة، بعد الانتهاء من انشاء مشتل زراعي لتعويض المساحات الخضراء في المدينة.

وفي هذا السياق استطاع  قسم البيئة والحدائق التابع  لبلدية الشعب على جلب 7150 غرسة من مختلف أنواع الاشجار ونباتات الزينة لزراعتها ضمن المدينة في وقت لاحق على الطرقات العامة ومنصفات الأرصفة والحدائق.

وكان قد بدأ قسم البيئة والحدائق التابع لبلدية الشعب في الرقة بتجهيز مشتل زراعي بمساحة 5 دونم لتعويض نقص المساحات الخضراء في المدينة.

(ح ع-ف ف/س)

ANHA


أخبار ذات صلة