الليرة التركية تهوي مع اقتراب الانتخابات التركية

تراجعت الليرة إلى 5.6750 مقابل الدولار أثناء التعاملات الجمعة بعد أسبوع أعاد إلى الذاكرة أزمة العملة التي عصفت بالبلاد العام الماضي، فيما حجبت السلطات التركية إقراض الأموال للمؤسسات الأجنبية.

وضغطت حكومة الرئيس رجب طيب أردوغان على البنوك التركية، الأربعاء، لمنعها من إقراض الليرة للمؤسسات المالية الأجنبية، في خطوة أدت إلى ارتفاع تكلفة الاقتراض الخارجي بالعملة التركية لأكثر من 1000% بين ليلة وضحاها. بحسب العربية.

واتخذ البنك المركزي سلسلة إجراءات لدعم الليرة التركية هذا الأسبوع، من بينها حجب السيولة المتاحة بالعملة المحلية عن سوق لندن.

وقبيل الانتخابات البلدية يوم الأحد، اتخذ البنك المركزي التركي سلسلة إجراءات لدعم الليرة هذا الأسبوع، فيما قال مصرفيون إنه أخذ خطوة جديدة اليوم الخميس، إذ رفع سقف إجمالي مبيعاته في معاملات مقايضة العملة المحلية إلى 30 % من 20 % للمبادلات التي لم تستحق بعد.

وفقدت الليرة التركية حوالي 30 % من قيمتها العام الماضي بسبب السياسات الخاطئة التي يتبعها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وتدخله في أزمات المنطقة، ما أدى إلى ارتفاع معدل البطالة والتضخم في البلاد وهذا ما يشكل تحدياً لأردوغان وحزبه العدالة والتنمية في الانتخابات البلدية التي ستجرى يوم غدٍ الأحد.

(م ح)


إقرأ أيضاً