الليرة التركية تفقد المزيد من قيمتها على وقع خسارة حزب أردوغان لمدن كبرى

استفاقت الليرة التركية, اليوم الاثنين, على انهيار جديد, وذلك بسبب الخسارة التي مُني بها حزب العدالة والتنمية برئاسة رجب طيب أردوغان, في بلديات عدد من المدن الكبرى, حيث فقدت 1.5 في المئة من قيمتها.

بعد الخسارة التي مُني بها حزب العدالة والتنمية بقيادة رجب طيب أردوغان في بلديات عدد من المدن الكبرى في البلاد، عقب ظهور النتائج الأولية للانتخابات المحلية، فقدت الليرة التركية 1.5 في المائة من قيمتها اليوم الاثنين.

وفي الساعة 0416 بتوقيت غرينتش، سجلت الليرة 5.62 مقابل العملة الأميركية، بعد أن ضعفت أكثر إلى 5.63، مقارنة مع إغلاق الجمعة البالغ 5.5550، بحسب ما نقلته رويترز.

وتأرجحت العملة بشدة وشهدت الأسهم والسندات التركية عمليات بيع على مدى الأسبوع السابق على الانتخابات البلدية.

وكانت البيانات الصادرة يوم الجمعة أظهرت أن احتياطي البنك المركزي التركي من العملات الأجنبية انخفض بمقدار الثلث الشهر الماضي، فيما وصفت وكالة موديز، اليوم الاثنين، تآكل احتياطيات العملات الأجنبية بالأمر "السلبي على الائتمان".

وقالت موديز "تجدد الاضطرابات في الأسواق المالية التركية وزيادة الشكوك فيما يتعلق بالأوضاع السياسية على الركود المستمر يزيد من خطر هروب رؤوس الأموال".

وخسر حزب العدالة والتنمية بقيادة أردوغان بلدية أنقرة لأول مرة منذ أكثر من عقدين، في حين يتبادل حزبا السلطة والمعارضة إلى الآن الإعلان عن فوزهما ببلدية إسطنبول.

وأحرز حزب الشعوب الديمقراطي تقدماً كبيراً في عدد من البلديات الكبيرة في البلاد.

(ي ح)


إقرأ أيضاً