اللجنة الدستورية تواصل اخفاقاتها

أكد مكتب المبعوث الأممي إلى سوريا فشل عقد اجتماعات ما تسمى اللجنة الدستورية حتى الآن بسبب الخلافات حول أجندة عملها.

أعلنت جنيفر فنتون، المتحدثة باسم المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، أن الخلافات المستجدة حول أجندة العمل، تحول دون عقد اجتماعات ما تسمى اللجنة الدستورية السورية "المصغرة" في جنيف.

وقالت في تصريح لها اليوم الثلاثاء إن "الرئيسين المشاركين قدم كل منهما اقتراحا لجدول الأعمال وتم تبادل هذين الاقتراحين، ولم يتم التوصل بعد إلى اتفاق بشأن جدول الأعمال، والمناقشات مستمرة".

وكانت وكالة سانا التابعة للنظام نقلت صباح اليوم عن وفد ما يسمى المجتمع المدني بأن هناك تعثر في عقد جلسة اليوم الثاني للجنة بسبب تعنت وفد النظام التركي.

وفشلت اللجنة يوم أمس في عقد أولى اجتماعات الجولة الثانية لها, حيث غادر وفد النظام مقر الأمم المتحدة. 

(ي ح)


إقرأ أيضاً