العمل على إنشاء كراج للحافلات لدعم قطاع المواصلات ولتخفيف الازدحام

تعمل بلدية الشعب في منبج على افتتاح كراج للحافلات "البولمان" في حي الحزاونة وذلك لدعم قطاع المواصلات وتخفيف الازدحام في مدينة منبج.

تستمر بلدية الشعب في مدينة منبج بعملها الدؤوب دونما هوادة، وتهدف إلى خدمة المدينة وتلبية احتياجاتها على كافة الأصعدة الخدمية، وتسعى لخلق التوازن بين نمو وازدهار الأحياء في آن واحد.

بات الكراج الجديد في حي الحزاونة واضح المعالم بعد انقضاء شهر من مخطط العمل عليه. حيث أن إنشاء الكراج في حي الحزاونة سيخفف من ازدحام السير في مدينة منبج، عكس الكراج الحالي المتواجد في ساحة مركز المدينة، كما أن حي الحزاونة قريب من الطريق الدولي الواصل بين حلب – الحسكة.

وقال الرئيس المشترك لبلدية الشعب في مدينة منبج وريفها قاسم العبود حيث قال أن مدخل ومخرج الكراج الجديد يقعان على شوارع عريضة كما أنه يتواجد على مقربة من الكراج حديقة عامة يمكن أخذ استراحة فيها.

وعن سبب اختيار حي الحزاونة بالذات أكد قاسم أن هدفهم هو إحياء حي الحزاونة الذي شهد تهميشاً من قبل بلديات النظام السوري سابقاً، وأضاف "ومن خلال هذا المشروع تسعى بلدية الشعب لخلق التوازن بين جميع أحياء مدينة منبج دون احتكار التجارة وما سواها لمركز المدينة فقط".

وأكد قاسم أن هذا الكراج من أكبر المشاريع التي عملت عليها بلدية الشعب في مدينة منبج وريفها، "وسيتم إنشاء خط نقل داخلي خاص لوصل حي الحزاونة بمركز المدينة".

وتبلغ مساحة الكراج 5 دونم، والمدة الزمنية المفترضة لإنهاء العمل على الكراج هي 3 أشهر، انقضى منها شهر، وأضاف قاسم في هذا المضمار "إلا أن العمل لم يكن كما هو مخطط له، وذلك بسبب الأحوال الجوية التي شهدتها عموم المنطقة وذلك ما يستدعي تمديد المدة لتعويض الأيام التي توقف فيها العمل".

وتبلغ تكلفة الكراج 58 مليون ليرة سورية، ويتألف من 40 محل 30 منه مكاتب لشركات النقل الخاصة الخارجية والداخلية (داخل سوريا)، وباقي المحال تشمل مكاتب إدارة، ومسجد، ومباني للحراسة، ومرافق عامة.

(ش ع/ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً