العرب والسريان: علينا تصعيد النضال إنهاء العزلة على القائد أوجلان

قال عدد من أهالي منطقة ديرك أن حرية القائد عبد الله أوجلان هي حرية الشعوب التي تؤمن بالديمقراطية وأخوة الشعوب، وطالبوا بإنهاء العزلة التي تفرضها السلطات التركية على أوجلان.

فرضت السلطات التركية عزلة مشددة على القائد عبد الله أوجلان، ومنعت محاميه باللقاء بموكلهم، ومن ثم منعت العائلة من اللقاء به أيضاً، وحول العزلة ومنع اللقاء بالقائد عبد الله أوجلان.

 و تحدث خضر محمد الخضر من المكوّن العربي قائلاً" نأسف -كمكوّن عربي- على العزلة المفروضة على القائد عبد الله أوجلان، والتي فرضها حزب العدالة والتنمية المتطرف، لأن القائد جسّد بأفكاره وفلسفته العميقة معنى الأمة الديمقراطية وأخوة الشعوب والسلام".

الخضر قال: "إن أفكار القائد أوجلان ونهج الأمة الديمقراطية تُجسد معاني أخوة الشعوب والسلام".

وأضاف الخضر "المنطقة بجميع شعوبها ومكوناتها تعيش بسلام وأمان نتيجة فلسفة الأمة الديمقراطية، وهذه التجربة المُتخذة من فكر وفلسفة القائد تعارض مصلحة حزب العدالة والتنمية برئاسة أردوغان وأعوانه".

وواصل "إن العزلة التي تفرضها الدولة التركية على القائد هي عزلة على الأمة بكاملها، وعلى الشعوب التي تؤمن بالحرية وفلسفة الأمة الديمقراطية".

وناشد الخضر جميع الشعوب بالوقوف "وقفة صامدة وجديّة مع القائد العظيم عبد الله أوجلان الذي استطاع أن يُوحّد الشعوب والمكونات في شمال وشرق سوريا، لذا علينا تصعيد النضال ضد أردوغان ومرتزقته وسياسته ضد شعوب المنطقة".

واختتم خضر محمد الخضر حديثه بالقول "إن المكوّن العربي بكافة عشائره وشرائحه وطوائفه التف حول فكر وفلسفة الأمة الديمقراطية، لأنه الفكر الأفضل والسبيل الصحيح للوصول إلى الحرية والديمقراطية، والخلاص من الجماعات المرتزقة التي يدعمها حزب العدالة والتنمية برئاسة أردوغان العثماني الجديد".

وبدورها استنكرت سيدا حنا إبراهيم من المكوّن السرياني بشدة العزلة المُشددة التي تفرضها السلطات التركية على القائد عبد الله أوجلان.

وأكّدت سيدا" إن العزلة التي فرضتها السلطات التركية هي نتيجة للتلاحم وأخوة الشعوب التي تعارض مصلحة أردوغان وأتباعه، وهدف تركيا من هذه العزلة، هي التهرب من الأزمة الداخلية والانقسامات والانشقاقات التي يشهدها حزب العدالة والتنمية، الأمر الذي سارع أردوغان فيه باللجوء إلى المحاكم وفرض العزلة ومنع القائد من اللقاء بمحاميه".

وناشدت سيدا حنا جميع الشعوب التوّاقة للحرية، والأمم المتحدة والدول والمنظمات المعنية بحقوق الإنسان بالضغط على حكومة حزب العدالة والتنمية برفع العزلة عن القائد والسماح له باللقاء بمحاميه وذويه، "لأن حرية القائد عبد الله أوجلان هي حرية الشعوب التي تؤمن بالديمقراطية وأخوة الشعوب".

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً