الشّبيبةُ الكرد يناشدونَ لتوحيدِ الصّفّ الكرديّ

دعا مجلسُ الشّبيبة الكرد في روج آفا كافّة القوى الكرديّة لتوحيد الصّفّ بأسرع وقت؛ لحماية الشّعب الكرديّ ومكتسباته من التّهديدات والإبادة الّتي يتعرّض لها، وناشد الشّبيبة لتنظيم أنفسهم وتوحيد قواهم لمواجهة كافّة التّهديدات على أرضهم وشعبهم.

أصدرَ مجلسُ الشّبيبة الكرد في روج آفا اليوم بياناً قُرِئ في حديقة القراءة بمدينة قامشلو، دعا فيه إلى ضرورة إسراع القوى الكرديّة في توحيد الصّفّ، وحماية الشّعب الكرديّ من التّهديدات، حيثُ قُرِئ البيان من قبل الرّئيسة المشتركة لمجلس الشّبيبة روجين محمّد بحضور العشرات من أعضاء المجلس.

"من المعلومِ أنّ هدف المحتلّين لكردستان هو دائماً تفكيك شعبنا الكرديّ وصهره وإبادته؛ لإضعافه وإبعاده عن حقيقته وهويته وأرضه، ومنذ اتّفاقيّة سايكس بيكو وحتّى اليوم تواصلُ الدّول المحتلّة لكردستان على اتّباع كافّة الأساليب ضدّ شعبنا لمحوه وإبعاده عن قوميّته وهويته، ورغم كلّ تلك السّياسات والإبادات والمجازر الّتي ارتكبوها بحقّ شعبنا لم يستطيعوا القضاء على ثورات شعبنا ومطالبهم بحقوقهم المشروعة، وقد حقّق الكرد في السّنوات الأخيرة الكثير من المُكتسبات نتيجة التّضحيات الكبيرة الّتي قدّموها، ولكنّ هذهِ المُكتسبات تتعرّضُ اليوم لمؤامرات بهدف القضاء عليها من قبل الأنظمة السّلطويّة، وعلى رأسها الاحتلال التّركيّ.

وإنّ شعبنا في روج آفا يخوض منذُ عدّة أعوام معارك قويّة، ويناضل بكلّ قواه لنيل الحرّيّة، وقد حقّق الكثير من الانتصارات والمكتسبات، ولكن اليوم تتعرّض روج آفا لهجمات شرسة من قبل تركيا، وباقي الجهات المعادية لحرّية شعبنا، لذا فإنّنا اليوم أحوج من أيّ وقتٍ مضى لتوحيد صفّنا، والالتفاف حول قوّاتنا لنحمي أرضنا وشعبنا من الاحتلال والتّهجير والمجازر.

لذا فإنّنا كمجلس شبيبة الكرد في روج آفا نناشدُ كافّة القوى الكرديّة في كردستان عامّةً، وروج آفا وشمال وشرق سوريا خاصّةً لتوحيد الصّفّ، وتشكيل جبهة موحّدة للوقوف أمامَ كافّة التّهديدات على أرضنا وشعبنا، كما نناشدُ كافّة الشّبيبة الكرد لتنظيم صفوفهم، وتوحيد قواهم أيضاً، لأنّه بتوحيد قوى الشّبيبة نستطيع مواجهة كافّة التّحدّيات".

يُذكر أنّ مجلس شبيبة الكرد في روج آفا تشكل عام 2017 بانضمام شبيبة 17 حزباً و5 تنظيمات كرديّة إليها.

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً