الشاعر ماهين شيخاني.. يجسد حب الوطن في أشعاره

في القصائد سكن الشاعر ماهين شيخاني، بالأحرف الكردية رسم الوطن، وصب احساسه وحبه لوطنه عن طريق لوحاته التشكيلية وأبياته الشعرية وقصصه القصيرة،  ومن نتاجاته الأخيرة ديوان "افروديت".

الكاتب والشاعر والفنان التشكيلي الكردي ماهين شيخاني من موالد 1960 في ناحية الدرباسية يكتب الشعر باللغة الكردية  والعربية والقصص القصيرة بالإضافة الى رسم لوحات تشكيلية.

تخرج الشاعر الكردي ماهين شيخاني من كلية الفنون الجميلة في جامعة دمشق، وبعدها أصبح معلماً لمادة الرسم في مدارس ناحية الدرباسية، ودخل لعالم الآدب في بدايات عام 1984– 1985 من خلال قراءة الأبيات الشعرية والقصص القصيرة.

طبع شيخاني مجموعة من القصص القصيرة باسم "على ضفاف نهر الخابور" كما ألف قبل مدة كتاباً شعرياً جديداً باسم "افروديت"، وتتمحور كتاباته عن حب الوطن والفداء والتضحية، بالإضافة إلى قصائد غزل.

ويهدف شيخاني الآن إلى طباعة مجموعة "لا أملك سوى هذا القلب" ومجموعة القصص القصيرة تحت عنوان الرائحة واناهيتا".

وخلال زيارة لوكالة أنباء هاوار إلى منزل الشاعر الكردي ماهين شيخاني، القاطن في ناحية الدرباسية بمقاطعة الحسكة، أوضح أنه بدأ مسيرته الأدبية عندما كان في العشرينات، وتابع "كان هنالك دائماً محاولات عندما كنت اقرأ قصة قصيرة، كنت أشعر انه بإمكاني كتابة مثله عن الواقع الكردي الذي يعيشه شعبي، يوماً بعد يوم قمت بكتابة القصص والأبيات الشعرية حتى وصلت إلى هذه المرحلة".

 (هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً