الدولة التركية ترسل هيلوكوبترات للبحث عن جنودها الفارين

بعد المظاهرات التي جرت في باشور(جنوب كردستان)، أرسلت الدولة التركية هيلوكوبترات لتبحث عن جنودها الذين طردوا من قاعدة "سره" بعد حرق المتظاهرين للآليات والخيم فيها.

مركز الأخبار

تظاهرة أهالي باشور(جنوب كردستان)، ليلى أمس، ضد القواعد التركية في أراضي باشور، الجنود الأتراك شنوا هجمات على حشود الأهالي، مما أدى إلى استشهاد مواطن وإصابة 6 آخرين. أهالي بلدة شلادزي اعتقلوا جنديين تركيين وسلموهما لقوات البيشمركة، كما حرقوا الخيم والعربات العسكرية المتواجدة في قاعدة وطردوا الجنود الأتراك منها وسلموها للقوات الحكومية لإقليم كردستان.

وبعد المظاهرات وطرد جنودها، أرسلت الدولة التركية طائرات هيلوكوبتر إلى المنطقة للبحث عن جنودها المطرودين. بحسب المعلومات فإن جنود الاحتلال التركي انتشروا في المنطقة بحثاً عن الجنود الفارين.

ومن جهة أخرى اعتقلت قوات الأسايش في دهوك مراسل ومصور فضائية NRT واللذان كانا يتابعان وضع الجرحى المدنيين في مشفى دهوك.

(ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً