الداخلية تستحدث مكتب للتأشيرات لتخفيف معاناة العابرين عن طريق سيمالكا

وافقت هيئة الداخلية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، على استحداث مكتب للتأشيرات في إقليم الفرات لطالبي العبور إلى باشور ( جنوب كردستان)، وذلك لتخفيف المعاناة التي كان يلاقيها المواطنون، وأنهت الخطوات الأولية بالنسبة لتسجيل السيارات التي تحمل لوحة عفرين.

وجاء ذلك بناء على طلب من إدارة هيئة الداخلية في إقليم الفرات لتسهيل معاناة المواطنين الذين يسافرون إلى باشور عن طريق معبر سيمالكا التابع لإدارة الجزيرة.

هذا ويسجل المواطن الراغب بالسفر عند مكتب التأشيرات التابع لهيئة الداخلية في إقليم الجزيرة لكونه الجهة الوحيدة في مناطق شمال وشرق سوريا التي تخاطب الجهات المختصة داخل باشور.

ويضطر هذا الإجراء، المواطنين لقطع مسافة طويلة بين مقاطعة كوباني ومقاطعة الجزيرة.

وبهذا الخصوص، أوضح نائب الرئاسة المشتركة لهيئة الداخلية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، أمين صالح بأن استحداث مكتب للتأشيرات في إقليم الفرات "سيوفر العناء والتعب على المواطنين الراغبين في السفر وخصوصاً إن اغلب المسافرين إلى جنوب كردستان يعانون من مشاكل صحية".

وسيفتتح المكتب في مقاطعة كوباني  وسينسق بشكل مباشر مع إدارة معبر سيمالكا.

هذا وتعد هيئة الداخلية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، مشروع قرار بتسجيل المركبات التي تحمل لوحة عفرين، وإجراءات شراء او بيع هذه السيارات.

وبهذا الصدد، قال صالح بأن مشروع القرار جاهز من قبل الهيئة وهو حالياً يدرس من قبل اللجنة القانونية وسيتم مناقشته مع اللجان المختصة، في الـ 6 من الشهر الحالي وسيتم اقراره بشكل رسمي في حال تم التوافق على بنوده.

وبين نائب الرئاسة المشتركة لهيئة الداخلية أمين صالح أنه بالنسبة لآلية التسجيل ستكون بناءً على رهن عقار من الشخص الذي يود تسجيل السيارة وذلك كضمان في حال كانت مسروقة.

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً