الجيش الوطني يستعد لمهاجمة "جماعات التركي – القطري"

تستعد قوات الجيش الوطني الليبي لشن هجوم واسع على طرابلس ودعت شباب العاصمة إلى الاستعداد لساعة الصفر.

نقلت صحيفة الشرق الأوسط عن مصادرها أن من الممكن أي يوجه القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر كلمة إلى قواته العسكرية المرابطة على تخوم العاصمة طرابلس لاقتحام مدينة طرابلس خلال الأيام القليلة القادمة، مؤكدةً أنه يتم استكمال الاستعدادات اللازمة لتحرير المدينة من كافة المسلحين.

وقالت شعبة الإعلام الحربي، التابعة للجيش الوطني "إن جنود الجيش المرابطين على تخوم العاصمة على أهبة الاستعداد، منتظرين الأوامر والتعليمات النهائية للانقضاض على آخر ما تبقى من جماعات التركي – القطري"، في إشارة إلى القوات الموالية لحكومة الوفاق برئاسة فائز السراج المدعوم من تركيا.

وكانت قوات الجيش الليبي قد دخلت، في وقت سابق، معسكر اليرموك جنوب طرابلس بعد مواجهات عنيفة مع القوات التابعة لحكومة الوفاق.

ويعتبر معسكر اليرموك من أهم المواقع العسكرية في المنطقة، فقد شغلته بعد عام 2011 كتيبة ثوار طرابلس وبعدها تناوب الجيش الليبي وقوات الوفاق السيطرة عليه وأصبح بعدها منطقة شبه معزولة.

(آ س)


إقرأ أيضاً