الجيش الوطني الليبي: خط جوي مفتوح بين تركيا ومجموعات إرهابية في مصراته

كشفت قوات الجيش الوطني الليبي التي يقودها المشير خليفة حفتر بأن هناك خط جوي مباشر بين تركيا والمجموعات الإرهابية في مصراته, وأن هذه القوات استخدمت طائرات بدون طيار تركية في الحرب الدائرة هناك.

اتهم المتحدث باسم قوات الجيش الوطني الليبي أحمد المسماري، الميليشيات التابعة لحكومة الوفاق الوطني باستخدام طائرات دون طيار تركية في الحرب الدائرة بالأطراف الجنوبية للعاصمة الليبية.

وقال في مؤتمر صحافي شرق البلاد "أن قوات الوفاق استعملت الطائرات التركية بعد إسقاط طائرات تابعة لها، وإلحاق الضرر بطائرات أخرى".

كما وجّه الاتهامات إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بتوفير تقنيات عسكرية تركية لصالح جماعات مسلحة خارجة عن القانون بعد تصريحه علانية ضد قوات المشير خليفة حفتر، واصفاً إياه بالإرهابي المأجور.

وأضاف "نريد أن نضع الشعب الليبي والمجتمع الدولي أمام الحقيقة التي تقول أن هناك خطاً جوياً وبحرياً مفتوحاً بين تركيا ومدينة مصراتة".

وأعلن المسماري كذلك عن اختطاف ميليشيات طرابلس لطيار مدني يعمل لدى الخطوط الجوية الليبية ويدعى "نوري الأطرش"، بعد اكتشاف الأخير رحلة مشبوهة إلى تركيا قامت بها طائرة مدنية من نوع إيرباص 330 تتبع الشركة الليبية.

وأوضح "أُعلِن عن رحلة لطائرة إيرباص 330 متّجهة إلى تركيا لنقل شخصيات مهمة، ولكن الطائرة أقلعت بطاقمها فقط، وبوقود كامل، وعندما وصلت إلى تركيا، تم توجيهها إلى مطار آخر حيث شُحِنت ببضاعة مشبوهة قد تكون معدّات عسكرية من أي نوع، ما أجبر الطاقم على إفراغ نصف الوقود حتى تستطيع الطائرة الإقلاع والهبوط".

وأكّد أن الطائرة توجهت بعد ذلك إلى مطار مصراته، حيث أفرغت الشحنة، ثم إلى مطار معيتيقة.

وحيال التطورات الميدانية لمعركة تحرير طرابلس التي بدأت منذ الرابع من أبريل، أكّد المسماري أن الجيش الليبي يسعى إلى جر المعركة مع الميليشيات إلى الأماكن المفتوحة والأكثر ملائمة للعمليات البرية والجوية، للحفاظ على أرواح المدنيين.

وأشار إلى بدء تلاشي بعض ممن سمّاهم بالمليشيات، بعد مقتل قيادات منها وتدمير مستودعات أسلحة وذخائر في عدة أماكن، في إشارة قوية إلى اقتراب حسم المعركة والإجهاز على هذه الجماعات الإرهابية.

وقال إن المعركة تسير في الاتجاه الذي تم التخطيط له وبشكل جيد. وكان الجيش الليبي قد نفّذ عدة ضربات جوية ناجحة استهدفت معدات عسكرية ومخازن أسلحة تابعة لقوات حكومة الوفاق.

(ي ح)


إقرأ أيضاً