الجولان أرض سورية وتصاعد التوتر بين موسكو وواشنطن

في الوقت الذي يعارض فيه مجلس الأمن قرار ترامب بخصوص الجولان، حذرت لبنان دول الاتحاد الأوروبي من مخاطر حدوث موجة ثانية من نزوح المهاجرين السوريين، فيما دعا ترامب روسيا إلى اخراج قواتها من فنزويلا.

تطرقت الصحف العالمية اليوم الخميس إلى إدانة مجلس الأمن لقرار واشنطن بخصوص الجولان وتحذيرات لبنان من موجة نزوح سورية جديدة وعدم التوصل إلى أي اتفاق بخصوص البريكسيت ودعوة ترامب لبوتين لإخراج قواته من كاراكاس.

مجلس الأمن يدين قرار ترامب بخصوص الجولان

وأشارت صحيفة الوول ستريت جورنال الأمريكية إلى أن جميع أعضاء الأمم المتحدة الـ 14 الآخرين قالوا أنهم يعارضون الاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان السوري المحتل.

وأصبح قرار الرئيس ترامب الاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان أحدث دعوة حاشدة ضد السياسات الأمريكية في مجلس الأمن الدولي.

وقال جميع أعضاء المجلس الأربع عشر الآخرين يوم أمس إنهم يعارضون قرار واشنطن وأن مرتفعات الجولان هي أرض محتلة من قبل إسرائيل.

لبنان: أوروبا قد تواجه موجة نازحين سوريين أخرى

ونشرت صحيفة الاندبندنت البريطانية مقالاً لريتشارد هول يتناول فيه تحذيرات لبنانية لدول الاتحاد الأوروبي من مخاطر حدوث موجة ثانية من نزوح المهاجرين السوريين.

ويوضح هول أن الحكومة اللبنانية بنت هذا التحذير على أساس عدم تحسن الاقتصاد اللبناني خلال السنوات القليلة المقبلة حيث أن الدولة الصغيرة تستضيف ما يقرب من مليون ونصف مهاجر سوري وهو أعلى معدل من المهاجرين في أي دولة في العالم بالنسبة إلى تعداد السكان.

وينقل هول عن الرئيس اللبناني ميشيل عون قوله إن "أمواجا" من المهاجرين السوريين قد تتجه من جديد نحو أوروبا.

ويوضح هول أن المجتمع اللبناني انقسم بشكل حاد حول قضية وجود المهاجرين السوريين بما يعكس الانقسام حول ملف الحرب السورية من الأساس، متخوفاً من أن ينعكس وجود المهاجرين السوريين تدريجياً على الوضع السياسي الثابت في لبنان من حيث تقاسم السلطة السياسية بين الفصائل المختلفة.

ويعتبر هول أن أزمة المهاجرين السوريين ألقت بظل ثقيل على الوضع الاقتصادي في لبنان حيث تزايدت معدلات البطالة خاصةً بين الشباب وارتفعت معدلات التضخم مما دفع مؤسسات اقتصادية كبرى مثل مؤسسة موديز إلى تخفيض التصنيف الائتماني للبلاد.

البرلمان البريطاني يفشل في التوصل إلى أغلبية بشأن خيارات الخروج من الاتحاد الأوروبي

وأشارت صحيفة الغارديان البريطانية إلى أن أعضاء مجلس العموم البريطاني فشلوا في التوافق حول الخيارات الثمانية التي عرضت للتصويت للخروج من الاتحاد الأوروبي (بريكست)، حيث لم يحصل أي خيار على الأغلبية اللازمة لاعتماده بعد تصويت ظل حتى وقت متأخر الأربعاء.

وتم رفض اقتراح البقاء في الاتحاد الجمركي مع الاتحاد الأوروبي بأغلبية 272 صوتاً مقابل 264 صوتاً، بينما تم رفض إبطال المادة 50 لتجنب الخروج دون اتفاق بموافقة 184 صوتاً مقابل رفض 293 صوتاً.

وتوجت النتائج يوماً حافلاً بالدراما البريطانية بعد أن وعدت تيريزا ماي بالتنازل عن منصب رئيس الوزراء إذا تم تمرير صفقتها.

وصرح وزير شؤون الخروج ستيفن باركلي، أن النتائج عززت وجهة نظر الحكومة بأن صفقة رئيسة الوزراء تيريزا ماي كانت "الخيار الأفضل".

وقال للنواب إنه من الواضح أنه لا توجد "طريقة بسيطة للمضي قدما في الخروج".

ترامب: على روسيا إخراج قواتها من فنزويلا

وتحدثت صحيفة التايمز البريطانية عن دعوة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لروسيا بـ "الخروج" من فنزويلا بعد نشر موسكو قواتها ومعداتها في البلد الذي مزقته الأزمة.

وقال المسؤولون الأمريكيون إن الفريق الروسي الذي وصل إلى كاراكاس في نهاية الأسبوع كان يضم أفراد الأمن الالكتروني والقوات الخاصة.

وقال أحد المسؤولين، إن الضباط المائة جاءوا إلى فنزويلا لدعم نظام الرئيس نيكولاس مادورو المحاصر وتأمين الاستثمارات.

وشوهدت عدة أطنان من المعدات تم تفريغها من طائرتين روسيتين في مطار كراكاس.

(م ش)


إقرأ أيضاً