الجالية الكردية في لبنان تبارك عيد العمال

نظّمت رابطة نوروز الثقافية والاجتماعية ومنظمات لبنانية مسيرة بمناسبة عيد العمال العالمي، شارك فيها المئات من أبناء الجالية الكردية في لبنان.

انطلقت المسيرة من إحدى المتاحف في بيروت متوجهةً إلى ساحة الشهداء في وسط العاصمة، ورفع المشاركون صور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان والأعلام والرموز الكردية، كما ردّد المشاركون شعارات تطالب بحرية أوجلان وتحرير عفرين.

وبعد الوصول إلى ساحة الشهداء أصدر الحشد بياناً إلى الرأي العام قُرئ من قبل عضو رابطة نوروز سيمان.

وهنأ البيان جميع أبناء الشعب والطبقة العاملة والكادحة في كل العالم والمناضلين من أجل الحرية والديمقراطية والاشتراكية وجميع الشعوب المضطهدة وتمنى لهم النجاح والنصر.

وأضاف البيان "ما يحدث اليوم في منطقتنا يؤكّد  بأنه من غير الممكن تحقيق الحرية، المساواة، الاشتراكية الديمقراطية من خلال الأنظمة بشكلها الحالي ومفهوم الدولة الحالي. وعليه يجب مناقشة نظرية الحداثة الديمقراطية التي وضعها القائد والمفكر الكردي أوجلان، الذي وضع أساس النضال والمقاومة من أجل حرية الشعوب المضطهدة".

وأشار البيان بأنه "يجب أن يعلم الجميع أن الرأسمالية غير قادرة على الخروج من هذه الحرب منتصرة، وعليه نؤكد أن البديل الوحيد لهذا النظام والقادر على إنهاء هذه الصراعات والأزمات، والاحتلال واللامساواة هو نظام الاشتراكية الديمقراطية".

وأكّد البيان بأن "الكرد يخوضون نضالاً في كل مكان ويعملون على بناء مجتمع كومينالي أساسه الديمقراطية ويعملون على تنظيم مجتمعهم وفق مفهوم الأمة الديمقراطية".

واستذكر البيان جميع شهداء عيد العمال وأضاف "ونجدد الدعوة إلى تصعيد النضال في كل مكان والمشاركة في الفعاليات المنظمة بهذه المناسبة، وتوحيد نضال عيد العمال مع مقاومة المناضلين في حملة "كسر العزلة ودحر الفاشية" في كل الساحات والميادين.

وفي النهاية قدمت فرقة ولاتي روجي الأغاني الفلكلورية الكردية وعقد الأهالي حلقات الدبكة على وقعها.

(ع ح/ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً