البدء بقطاف الخضروات الصيفية في إقليم الجزيرة

باشر مزارعو ناحية تربه سبيه في إقليم الجزيرة بقطف الخضروات الصيفية، وتصديريها للأسواق.

تعد ناحية تربه سبيه التابعة لمقاطعة قامشلو من بين أكثر المناطق في إقليم الجزيرة زراعةً للخضروات الموسمية، حيث توجه الأهالي في الأعوام الأخيرة لزراعتها بسبب ضعف إنتاج القطن والحبوب نتيجة موجات الجفاف التي اجتاحت مناطق إقليم الجزيرة ما بين أعوام 2014 و2018.

أصبحت زراعة الخضروات في ناحية تربه سبية مصدر أساسي للدخل، ولتحقيق الاكتفاء الذاتي وتغذية أسواق الناحية والبلدات التابعة لها وبعض المناطق في مقاطعة قامشلو.

زراعة الخضروات في ناحية تربه سبيه تعتمد على ثلاث مواسم (البواكر– الصيفية– الخريفية)، حيث يقوم المزارعون بزراعة بزور الخضروات من خيار وكوسا وفليفلة والبندورة والباذنجان، وبعد مرحلة النضوج يقومون بزراعة الشتل في الاراضي.

وفي هذه الأوقات من كل عام يبدأ مزارعي المنطقة بزراعة الخضروات الصيفية، كالبندورة والباذنجان والخيار والبصل والكوسا والفليفلة، يقطف المحصول حتى أواخر شهر حزيران. لجنة الزراعة والوقاية في ناحية تربه سبيه أكدت أن نسبة الأراضي المزروعة بالخضروات في الناحية بلغت 1233 دونم.

وبدورها أمنت لجنة الزراعة والوقاية في ناحية تربه سبيه مادة المازوت للمزارعين لسقاية الخضراوات، التي تتم بطريقتي، الأولى الري بالري بالتنقيط والثانية الري العادي، والأكثر شيوعاً واستخداماً هي الري بالتنقيط. كما ويتم خلط الادوية مع المياه ليتم توزيعها بشكل متساوي على الشتلة الواحدة.

عبد الباقي محمد سليمان أحد مزارعي الخضروات من أهالي قرية تل شعير التابعة لناحية تربه سبيه، بيّن لتعرض الخضروات الصيفية هذا العام لعدّة أمراض فطرية منها البياض الزغبي والدقيقي، نتيجة الرطوبة الزائدة وعدم توفر الادوية اللازمة لمكافحة هذه الأمراض.

(أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً