البارتي: يجب أن نتكل على قواتنا ونحقق وحدتنا

أوضح عضو اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكردي في سوريا (البارتي) ضرورة استخلاص العبر من عفرين وباقي المناطق المحتلة، وقال "يجب عدم الاتكال على القوى الخارجية، يجب أن نتكل على قواتنا ووحدتنا".

 

أشار عضو اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكردي في سوريا (البارتي) عباس إبراهيم إلى أن المرحلة التي يمر بها شعب المنطقة عامةً والشعب الكردي على وجه الخصوص هي مرحلة حساسة، وقال: "العدو يتربص بشعب المنطقة والشعب الكردي، ويهدف إلى القضاء على المكتسبات التي حققها هذا الشعب، والنيل من الإدارة الذاتية التي أعلنتها مكونات شمال وشرق سوريا".

ونوّه عباس إبراهيم إلى أن (البارتي) أثنى على كافة المبادرات التي تطلق لتوحيد الصف الكردي، وقال: "هذه المبادرات لاقت ترحيب معظم الأحزاب الكردية وأعلنت الانضمام إليها"، ونوّه بأن المبادرات خلقت أجواء إيجابية في الشارع الكردي، وعلى هذا الأساس قام المجلس الوطني الكردي بفتح مكاتبه في روج آفا.

عباس إبراهيم أكد بأن المرحلة التي يمر بها الشعب الكردي تتطلب توحيد الصفوف، وقال: "هذه المرحلة هي مرحلة الوجود واللاوجود بالنسبة للشعب الكردي، حيث يتم استهدافنا من قبل الدولة التركية ومرتزقتها وعلى رأسهم داعش".

عباس إبراهيم دعا كافة الأحزاب الكردية إلى أن تخطو خطوات جدية من أجل تحقيق مطالب الشعب الكردي في سوريا، والتوجه نحو تشكيل مرجعية سياسية كردية في سوريا، وعقد مؤتمر وطني شامل، وتقوية الإدارة الذاتية التي تُحقق تطلعات كافة مكونات المنطقة، وقوات سوريا الديمقراطية التي تدافع عن شعب المنطقة.

ونوّه عباس إبراهيم لضرورة استخلاص العبر من عفرين وباقي المناطق المحتلة، وقال: "يجب عدم الاتكال على القوى الخارجية، يجب أن نتكل على قواتنا ووحدتنا".

(أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً