الاحتلال التركي يرسل آليات وجنود إلى الأراضي السورية

يستمر جيش الاحتلال التركي بإرسال القوات إلى الأراضي السورية، حيث دخل رتل عسكري مؤلّف من أكثر 30 آلية يضم دبابات ومدرعات عبر معبر كفرلوسين الحدودي شمال إدلب بالتزامن مع استمرار التصعيد في محافظتي إدلب وحماة.

وسط استمرار القصف في المناطق التي تسمى "خفض التصعيد"، استقدم جيش الاحتلال التركي رتلاً عسكرياً جديداً نحو الأراضي السورية، حيث دخل رتل مؤلف من أكثر من 30 آلية يضم دبابات ومدرعات عبر معبر كفرلوسين الحدودي شمال إدلب متجهاً نحو النقطة التركية في بلدة مورك بريف حماة الشمالي.

ودخل أيضاً مساء أمس رتل عسكري لجيش الاحتلال التركي مؤلّف من 50 عربة عسكرية مُدرّعة توزعت على نقاط المراقبة في تل العيس بريف حلب الجنوبي، وتل الطوقان والصرمان بريف إدلب الشرقي.

وكان المرصد السوي لحقوق الإنسان أكّد في الـ 24 من شهر مايو الجاري، دخول رتل عسكري جديد يتبع لجيش الاحتلال التركي نحو الأراضي السورية، مؤلّف من عدة آليات تحمل على متنها معدات ومواد لوجستية وعسكرية اتجهت نحو النقطة التركية في شير مغار بجبل شحشبو شمال غرب حماة، بالتزامن مع القصف البري والجوي المكثّف الذي تشهده مناطق متفرقة من ريفي إدلب وحماة.

(آ س)


إقرأ أيضاً