الاتحاد الأوروبي يدعو لهدنة في ليبيا ويجتمع في لوكسمبورغ اليوم

دعا الاتحاد الأوروبي اليوم الاثنين إلى هدنة إنسانية في ليبيا, وإلى عودة أطراف النزاع إلى المفاوضات, وذلك قبل اجتماع للاتحاد في لوكسمبورغ حيث من المتوقع أن يدعو لذلك.

حثّت مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيدريكا موغيريني اليوم القادة الليبيين على تجنب أي تصعيد عسكري، قائلة إنه من المتوقع أن يؤيد وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي الذين يعقدون اجتماعا عاديا اليوم في لوكسمبورغ هذه الدعوة.

ونقلت وكالة رويترز عن المسؤولة قولها: "لابد من تطبيق كامل للهدنة الإنسانية في ليبيا والعودة للمفاوضات".

وفي تطور آخر قالت الأمم المتحدة الاثنين، إن الاشتباكات حول طرابلس أدت إلى نزوح 2200 شخص، مشيرة إلى احتمال فرار أعداد أكبر بكثير.

وأضافت أن عدداً من المدنيين حوصروا في بعض المناطق بسبب الاشتباكات الجارية حالياً.

وعبّرت الولايات المتحدة الأميركية عن "قلقها العميق" من المعارك الدائرة قرب العاصمة الليبية طرابلس, وطالبت قوات خليفة حفتر بـ "الوقف الفوري" للهجوم, فيما منعت روسيا صدور بيان عن مجلس الأمن الدولي يدعو لذلك.

(ي ح)


إقرأ أيضاً