الإدارة المدنية في منبج تدعو الشعب لرص صفوفه تجاه أي استهداف  

أكّدت الإدارة المدنية في مدينة منبج استعدادها للدفاع عن المنطقة ضد أي هجوم تركي يستهدفها، ودعت عموم الشعب لرص صفوفه والوقوف مع قواتهم.

رداً على التهديدات التركية بشن عملية العسكرية على مناطق شمال وشرق سوريا، أصدرت الإدارة المدنية الديمقراطية في مدينة منبج وريفها بياناً كتابياً إلى الرأي العام.

 ونص البيان:

"إيماناً منا لمواصلة السعي الدائم لإحلال السلم والعيش المشترك، ورفضاً لأي تصعيد عسكري مع تركيا، وحرصنا الدائم والمستمر وإصرارنا على المضي في نشر السلم والأمان، والمحافظة على المكتسبات التي تم تحقيقها والعمل الدؤوب المُستمر للقيام بكافة الأعمال والالتزامات لإنشاء آلية لضمان أمن حدودنا مع تركيا، بعد أن تم تحقيق الانتصار على الإرهاب والقضاء على تنظيم داعش، وعدم التزام القوات الأمريكية بالتعهدات التي قدمتها من أجل إرساء السلام والأمن في مناطقنا.

إننا في الإدارة المدنية الديمقراطية في منبج وريفها نُؤكد للجميع بأننا على أهبة الاستعداد للدفاع عن أرضنا وشعبنا وأنفسنا تجاه أي عدوان تركي يستهدفنا.

كما ندعو شعبنا من عرب وكرد وتركمان وشركس لرص الصفوف والوقوف مع قواتنا للدفاع عن وطننا".

( كروب/س و)

ANHA


إقرأ أيضاً