الإدارة الذاتية: ستخرج غداً العوائل ممن تكفلهم شيوخ ووجهاء عشائرنا

أعلنت الإدارة الذاتية أنها ستُخرج الدفعة الأولى من النساء والأطفال الذين قدم لهم شيوخ العشائر كفالات من داخل المخيمات يوم غد الاثنين، وذلك خلال اجتماع.

حضر الاجتماع الذي عُقد بمقر مجلس سوريا الديمقراطية الرئيسة المشتركة لـ مسد أمينة عمر والرئيس المشترك للمجلس التنفيذي للإدارة الذاتية عبد حامد المهباش ونائبة الرئاسة أمينة أوسي والرئيسة المشتركة لهيئة الشؤون الاجتماعية والعمل بيريفان حسن ورئيسة هيئة المرأة جيهان خضرو  وشيوخ ووجهاء عشائر مناطق شمال وشرق سورية والداخل السوري.

بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء، بعد ذلك بيّن الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي عبد حامد المهباش أن إخراج  النساء والأطفال من المخيمات لدمجهم بالمجتمع هي من مطالب شيوخنا ووجهاء عشائرنا خلال الملتقى العشائري الذي أُقيم بناحية عين عيسى بتاريخ 3 من شهر أيار/ مايو من العام الحالي.

وأكّد المهباش أن الأولوية  هي للنساء اللاتي هن في مناطق الإدارة الذاتية ويحملن أوراقاً ثبوتية، ويقوم شيوخ ووجهاء العشائر بالتكفل بهن.

وقالت الرئيسة المشتركة لـ مسد أمينة عمر في كلمة ألقتها أن طبيعة المجتمع العشائري ترفض أن تكون النساء في المخيمات، وهذه المبادرة هي مبادرة جيدة لإخراجهم في هذه الأيام المباركة.

كما أشارت إلى إنه من الواجب أن يذهب الأطفال إلى المكان السليم وهو المدرسة وتأمين فرص العيش لحياة كريمة.

وفُتح بعدها المجال للإجابة على استفسارات شيوخ ووجهاء العشائر حول بعض الأمور المتعلقة بالكفالات، وأجابت الإدارة على استفسارات الحضور.

والجدير بالذكر أن الدفعة الأولى التي سيتم إخراجها يوم غد الاثنين المصادف لـ 3 حزيران/ مايو من العام الحالي  هي 800 شخص من النساء والأطفال من مدينتي الرقة والطبقة بموجب قوائم تم تقديمها من قبل شيوخ العشائر للجنة العلاقات في كل من المناطق المذكورة  آنفاً.

(كروب/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً