الإدارة الذاتية تعزي العراق بضحايا غرق العبارة بالموصل

قدمت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا العزاء للرئيس العراقي ورئيس الوزراء وعموم الشعب العراقي، بضحايا حادثة غرق العبارة في نهر دجلة بمدينة الموصل، الإدارة عبرت عن بالغ حزنها وتمنت الصبر والسلوان لذوي الضحايا.

كري سبي

أرسلت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا اليوم الجمعة، برقيتي عزاء منفصلتان إلى الرئيس العراقي برهم صالح ورئيس وزراءها عادل عبد المهدي، وعموم الشعب العراقي ، كما وأصدرت بيان للرأي العام تقدمت فيها بالتعازي لضحايا غرق العبارة يوم أمس الخميس أثناء الاحتفال بعيد نوروز.

فيما يلي نص البرقيتان والبيان :

"السيد برهم صالح رئيس جمهورية العراق المحترم

السيد عادل عبد المهدي رئيس حكومة جمهورية العراق المحترم

تحية طيبة:

ببالغ الحزن والأسى علمنا بنبأ غرق عبارة في نهر دجلة يوم الخميس 21/3/2019 في مدينة الموصل وما نتج عنه من غرق ووفاة العشرات أثناء احتفالهم بعيد نوروز جلهم من الأطفال والنساء، وفقدان عشرات الآخرين.

فبهذا المصاب الأليم، باسم الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا نعبر لكم عن تعازينا الحارة ونتوجه من خلالكم بمواساتنا إلى ذوي الضحايا ولشعب العراق الشقيق سائلين الله أن يلهمهم الصبر والسلوان وأن يغمدهم بواسع رحمته وأن يكتب  عودة المفقودين سالمين ويحفظكم وشعب العراق من كل سوء ومكوره إنه السميع المجيب."

ونص البيان:

"في الوقت الذي كان عموم أبناء شعبنا يحتفل بعيد النوروز تلقينا نبأ وفاة ما يقارب مئة شخص في العبّارة السياحية التي كانت تقل عوائل إلى جزيرة أم الربيعين وسط نهر دجلة في منطقة الغابات في الموصل ، حيث إن الضحايا الذين قضوا في هذه الحادثة المؤلمة كانوا جلّهم من النساء والاطفال ، شعرنا كإدارة ذاتية في شمال وشرق سوريا وكذلك عموم أبناء شعبنا بالألم والمصاب الكبير الذي أصاب دولة العراق الجار .

إننا في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا نتقدم بأحرّ التعازي لأسر الضحايا ونشاركهم الألم الكبير على فقدانهم لأبنائهم ، كذلك نتمنى الصبر والسلوان لأهالي الضحايا والشفاء للمصابين ونأمل العثور على المفقودين في أقرب وقت ، بهذه المناسبة الأليمة نعزي باسم شعبنا  وبمختلف مكوناته دولة العراق حكومة وشعباً راجين الاستقرار والسلام للعراق ولعموم المنطقة متمنين تجاوزه لهذه المحنة بالإيمان بقضاء الله وقدره" .

(س أ)

ANHA


إقرأ أيضاً