الأمن الداخلي: تفجير منبج هجوم انتحاري خلّف شهيداً و10 مصابين

أوضحت قوى الأمن الداخلي في منبج أن التفجير الذي وقع اليوم في المدينة ناتج عن تفجير سيارة مفخخة يقودها انتحاري، وأدى إلى استشهاد عضو في قوى الأمن الداخلي وإصابة 10 أشخاص بينهم 3 أطفال.

وأصدر المركز الإعلامي لقوى الأمن الداخلي في مدينة منبج وريفها بياناً بخصوص التفجير الذي وقع مساء اليوم الخميس شمال المدينة.

وأشار البيان أنه وفي تمام الساعة الرابعة وخمس دقائق من مساء اليوم الخميس، انفجرت سيارة مفخخة يقودها انتحاري أمام مركز قوى الأمن الداخلي "النجدة"، الواقع شمال شرق المدينة.

ونوه البيان بأن قواتهم سارعت على إثرها إلى مكان التفجير مع سيارات الإسعاف والإطفاء لإخماد الحريق ونقل المصابين إلى المشافي، وبعد التحقيقات والتحري تبين أن التفجير أدى لاستشهاد عضو في قوى الأمن الداخلي، ووقوع 10 جرحى من مدنيين وعسكريين بينهم 3 أطفال أثناء مرورهم في الشارع الذي حصل فيه التفجير.

فيما ناشدت قوى الأمن الداخلي في ختام بيانها كافة المواطنين للإبلاغ عن أي حركة مشبوهة أو جسم مشبوه، للمشاركة في الحفاظ على أمن وسلامة مدينتهم.

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً