الآلاف من قوات حماية المجتمع يتظاهرون ضد الاحتلال التركي

تظاهر الآلاف من أعضاء قوات حماية المجتمع على الشريط الحدودي في مدينة سري كانيه في مقاطعة الحسكة تنديداً بالتهديدات التركية لمناطق شمال شرق سوريا.

مع استمرار تهديدات الدولة التركية بشن هجوم لاحتلال مناطق شمال وشرق سوريا، تستمر الفعاليات المناهضة في عموم مدن وبلدات شمال وشرق سوريا تنديداً بالتهديدات وللتأكيد على المقاومة مع قوات سوريا الديمقراطية.

وخرج اليوم الآلاف من أعضاء قوات حماية المجتمع في مقاطعة الحسكة في تظاهرة بدأت من دوار مجلس ناحية سري كانيه وصولاً لخيمة الدروع البشرية على الشريط الحدودي غرب مدينة سري كانيه، وذلك تنديداً بالاحتلال التركي والمطالبة من الدول العالمية حماية حدود شمال وشرق سوريا.

ورفع الأعضاء يافطات كتب عليها "احم ترابك وكرامتك ادحر الاحتلال وداعش، لا للعثمانية الجديدة" وسط ترديد الشعارات التي تحيي مقاومة قوات سوريا الديمقراطية وتؤكد على دعم قوات حماية المجتمع أبناء شمال وشرق سوريا ضد الاحتلال التركي.

وبعد وصول المسيرة إلى خيمة الدروع البشرية، بدأت الفعاليات بالوقوف دقيقة صمت، بعدها ألقى الإداري في قوات حماية المجتمع عماد برو كلمة قال فيها "سبب الأزمة التي تعيشها سوريا هو عدم وجود النقاشات السياسية بين الأطراف المتواجدة على الأرض، لذا نحن نعلن من هنا أننا مع النقاشات السياسية مع كافة الأطراف والتخلي عن لغة التهديد".

وبيّن برو بأنهم أكدوا منذ بداية الأزمة السورية لكافة الأطراف بأنهم مع السلام وضد هدر دماء السوريين.

وناشد عماد برو خلال كلمته كافة القوى الدولية لتحديد موقفها تجاه الاحتلال التركي وتهديداته باحتلال مناطق شمال وشرق سوريا وقال "المنطقة التي تتحدث عنها تركيا هي منطقة آمنة بالفعل وليست بحاجة لدخول تركيا فهذه المنطقة استقبلت المئات من النازحين واللاجئين من كافة أنحاء سوريا".

كما ألقت الإدارية في قوات حماية المجتمع - المرأة نسرين محمد كلمة قالت فيها "ستقوم القوى الديمقراطية بهذا الدور في تغيير الذهنية الذكورية السلطوية وستقاوم ضد الفاشية المحتلة، سنقف ونناضل بالواجبات والمهام الملقاة على عاتقنا وسنقوم بإحياء أسس الديمقراطية".

وانتهت الفعالية بالهتافات التي تندد بالاحتلال التركي.

(كروب/ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً