افتتاح مركز لمجلس قرية الجلامدة بريف دير الزور

بهدف تنظيم المجتمع وتلبية احتياجاتهم افتتح مجلس دير الزور المدني مركزاً لمجلس قرية الجلامدة بريف دير الزور الغربي حمل اسم الشهيدة فاطمة الخابور، وذلك خلال مراسم.

بعد تحرير قوات سوريا الديمقراطية ريف دير الزور بشكل كامل من مرتزقة داعش بدأ مجلس دير الزور المدني بتشكيل المجالس وافتتاح مراكزاً لها، بهدف تنظيم الأهالي عبر المجالس. وافتتح المجلس اليوم مركزاً لمجلس قرية الجلامدة التي يتبع لها 4 قرى ويبلغ عدد سكانها 16 ألف نسمة.

وحضر مراسم الافتتاح العشرات من أهالي قرية الجلامدة والقرى المحيطة بها وأعضاء من مجلس دير الزور المدني وعضوات من مجلس المرأة وأعضاء من حزب سوريا المستقبل.

ألقيت في المراسم العديد من الكلمات باسم مجلس دير الزور المدني، تحدث العضو في لجنة العلاقات رمضان العلاوي وباسم دار المرأة العضوة شهرزاد الجاسم، باسم حزب سوريا المستقبل العضوة سوريا العلوم وباسم مجلس الجلامدة تحدثت الرئاسة المشتركة للمجلس.

باركت الكلمات افتتاح المركز على أهالي قرية الجلامدة والقرى التي تتبع لها، وطالبت أعضاء المجلس بأن يتحملوا مسؤولياتهم وأن يخدموا أهالي منطقتهم.

وبعد الانتهاء من الكلمات قُص شريط الافتتاح من قبل والدة الشهيدة فاطمة الخابور.

والجدير بالذكر أن الشهيدة فاطمة الخابور التي حمل المركز اسمها كانت قد استشهدت أثناء مشاركتها في حملة عاصفة الجزيرة بريف دير الزور.

(ف ف/خ)

ANHA


إقرأ أيضاً