افتتاح صوامع الحبوب في ريف دير الزور بعد الانتهاء من تأهيلها

استعداداً لاستقبال الموسم الزراعي الحالي افتتحت لجنة الزراعة في ريف دير الزور صوامع الحبوب والتعبئة  في منطقة الـ10كم ( المخزون الاستراتيجي) بعد إعادة تأهيلها.

افتتحت لجنة الزراعة التابعة لمجلس دير الزور المدني صوامع الحبوب والتعبئة  بسعة تخزينية 12 ألف طن للصوامع في منطقة الـ10 كم بريف دير الزور، خلال مراسم حضرها العشرات من الأهالي والرئاسة المشتركة لمجلس دير الزور المدني، أعضاء لجنة الزراعة، بالإضافة إلى عدد من أعضاء المؤسسات المدنية.

في البداية تحدّث الرئيس المشترك لمجلس دير الزور المدني غسان اليوسف الذي قال "مرحلة العمل والبناء قد بدأت، ويقع على عاتقنا الكثير من العمل، وشعبنا يستحق ما نسعى إليه لذلك بدأنا من رغيف الخبز حتى نصل لمجتمع حضاري حر فكراً وعملاً" .

الرئيس المشترك للجنة الزراعة محمد العزيز قال "إن القمح محصول استراتيجي نعتمد عليه لتزويد الأفران بمادة القمح، كما يتم تخزينه لزراعته السنة المقبلة ونسعى هذا العام للوصول إلى الاكتفاء الذاتي نظراً لكثرة الأراضي المزروعة بالقمح".

والجدير بالذكر أن صوامع الحبوب في منطقة الـ10كيلو توقفت منذ عام 2011 وتعرّضت للسرقة والدمار خلال الأعوام الماضية على أيدي  المرتزقة.

(ف فخ)

ANHA


إقرأ أيضاً