افتتاح أول مسلخ في ريف دير الزور

افتتحت لجنة الخدمات التابعة لمجلس دير الزور المدني أول مسلخ في ريف دير الزور، تحت إشراف مختصين للرقابة على ذبح الماشية وبيع اللحوم.

افتُتح المسلخ في قرية الصعوة في ريف دير الزور، وذلك خلال مراسم حضرها العشرات من أهالي دير الزور، وتم قص شريط الافتتاح من قبل أبناء شهداء قرية الصعوة.

ويعمل في المسلخ عامل ومراقب وطبيب بيطري يشرفون على الذبائح بكافة أنواعها من أغنام وجمال وأبقار ليتم وضع ختم الصلاحية على اللحوم وتباع في الأسواق.

ويخدم المسلخ12  بلدة وقرية يوجد فيها ما يفوق عن 10000 بقرة و30000 رأس غنم، بحسب مسؤولين.

بدوره أشار الرئيس المشترك للنقطة الخدمية في قرية الصعوة زكريا العساف إلى أنهم قاموا بإعلام كافة محال بيع اللحوم والجزارين والباعة في الأسواق المنتشرة في الريف بوجوب مراجعة المسلخ "ويترتب على المخالفة ضبط وغرامات قد تصل للسجن على اعتبار أن مشكلة الذبح العشوائي قد تسبب أمراضاً".

كما أشار العساف أنهم يقومون بتسيير دوريات بالتنسيق مع البلديات في بقية المناطق لضبط المخالفات وضمان الالتزام التام بطرق الذبح والرقابة عليها.

(ف ف)

ANHA


إقرأ أيضاً