افتتاح أول مركز بحثي للغة الكردية

افتتحت مؤسسة اللغة الكردية أول مركز في شمال وشرق سوريا يختص في بحوث اللغة الكردية وجمع مفرداتها وإعداد قواميس للغة الكردية.

افتتحت مؤسسة اللغة الكردية، اليوم 15 أيار المصادف يوم اللغة الكردية، أول مركز للغة الكردية في شمال وشرق سوريا روج أفا، بمدينة قامشلو، بحضور الرئيسة المشتركة للجنة التربية والتعليم في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا كوثر دكو، ومقاتلي وحدات حماية الشعب والمرأة، ومؤسسة عوائل الشهداء في إقليم الجزيرة، وإداري اللغة الكردية والعشرات من أبناء مدينة قامشلو.

ستجرى في المركز بحوث اللغة الكردية بما فيها علاقة معاني المفردات الكردية بالطبيعة، والأم والتاريخ، بالإضافة لتقوية مستوى اللغة الكردية من ناحيتي القراءة والكتابة، وجمع الكلمات الكردية المفقودة لتدوينها، وتجهيز قاموس للغة الكردية في شمال وشرق سوريا، وإجراء أبحاث حل اللغة الكردية ومفرداتها.

وعُلق في مركز اللغة الكردية في شمال وشرق سوريا صورة الشهيد عكيد جيلو، الذي كان أحد أعمدة اللغة الكردية في شمال وشرق سوريا، والذي استشهد إثر حادث في شهر شباط المنصرم.

خلال مراسم الافتتاح تحدثت عضوة قسم الأبحاث في مؤسسة اللغة الكردية في شمال وشرق سوريا كلي حسن، والمتحدثة باسم لجنة تعليم اللغة الكردية منال محمد أمين، وأشارتا أن هذا المركز نتاج التضحيات العظيمة التي قدمها أبناء شمال وشرق سوريا في سبيل حريتهم وكرامتهم.

وبينتا أن اللغة الكردية هي الروح، وبدون لغة الأم لا يستطيع أي مجتمع ما التعريف بنفسه ولا بهويته.

وخلال مراسم الافتتاح كرّمت مؤسسة اللغة الكردية مؤسسة عوائل الشهداء في إقليم الجزيرة ووحدات حماية الشعب بدروعٍ تذكارية إكراماً وإجلالاً للتضحيات التي بذلتها المؤسستين.

وفي الختام تم قص شريط الافتتاح من قبل كفاء علي زوجة الشهيد ياسر خانيكا الذي استشهد في حملة تحرير الشدادي.

(ر ت/ أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً