افتتاح أول دورة خياطة من التعليم إلى الإتقان في الرقة

افتتحت إدارة المرأة في منطقة الحمرات منذ اسبوعين دورة لتعليم مهنة الخياطة ضمت 20 امرأة سعياً لدعم النساء في المنطقة.

تستمر إدارة المرأة بكافة لجانها في دعم المرأة وتطويرها في كافة النواحي من خلال افتتاح مشاريع اقتصادية التي من شأنها تحسين وتطوير الواقع الاقتصادي للمرأة.

في المشروع الأول من نوعه، افتتحت إدارة المرأة في منطقة الحمرات الواقعة في الريف الشرقي لمدينة الرقة مشروعاً لتدريب النساء على مهنة الخياطة.

وهذا المشروع افتُتح بناءً على رغبة نساء المدينة، وأمنت إدارة المرأة بمنطقة الرقة مستلزمات والأدوات للنساء من "ماكينات الخياطة ولوازمها"، بالإضافة إلى متدربتين من ذوات خبرة في مهنة الخياطة.

ويبلغ عدد النساء الراغبات في التعلّم 20 امرأة، حيث يتلقين الدروس يومياً في دار المرأة من الساعة السابعة صباحاً إلى الساعة الحادية عشر ظهراً، على مرحلتين الأولى كيفية تعلّم مبادئ القص وتشغيل الماكينة، أما المرحلة الثانية تكون في كيفية رسم المقاسات التي يتم أخذها على القماش ومن ثم التصاميم والموديلات.

يُشرف عل المشروع خمس إداريات من إدارة المرأة في منطقة الحمرات.

وحول افتتاح المشروع قالت إحدى الإداريات في منطقة الحمرات كوثر المرزوق:" نسعى بكافة طاقاتنا من أجل مساعدة المرأة وتنميت قدرتها على العمل في مختلف المشاريع الاقتصادية حتى تستطيع تأمين قوتها اليومي من جهة، وبهدف تشغيل أكبر عدد ممكن من اليد العاملة من النساء".

وأضافت: "إن المُدربات يقمن بتدريب النساء بشكلٍ مجاني، حيث ستستمر الدورة حتى إتقان النساء المهنة بشكلٍ جيد، وتُصبحن قادرات على ممارستها".

فاطمة الأحمد إحدى المتدربات التي تتلقى دورة الخياطة توجهت بالشكر لدار المرأة على افتتاح المشروع.

وتعتبر الدورة فرصة لتمكين النساء ممن بحاجة إلى العمل لتتمكن من الاعتماد على ذاتها من خلال افتتاح مشاريع الخياطة الصغيرة .

(س و)

ANHA


إقرأ أيضاً