اعتقال خلية نفذت 14 عملية بين تفجير واغتيال في الرقة والطبقة

اعتقلت قوى الأمن الداخلي خلية لمرتزقة داعش نفذت 14 عملية بين تفجيرات واغتيالات في مناطق الطبقة والرقة، من بينهم محاولة اغتيال رئيس مجلس صلح العشائر في الطبقة عبد الله المضحي أبو محمد العدواني.

بعد القضاء على مرتزقة داعش في معقله الأخير الباغوز في 23 أذار من قبل قوات سوريا الديمقراطية اتبع مرتزقة داعش، تكتيكات جديدة عبر الخلايا النائمة في المنطقة، ونفذت عدّة عمليات كعمليات التفجير والاغتيال في مناطق شمال وشرق سوريا.

وفي إطار المرحلة الثانية لقوات سوريا الديمقراطية وقوى الامن الداخلي بعد دحر مرتزقة داعش من على جغرافية شمال وشرق سوريا، والهادفة لتطهير المنطقة من خلايا داعش، تمكنت قوات الامن الداخلي من اعتقال عدّة خاليا لمرتزقة داعش، واخرها خلية مكونة من 6 مرتزقة.

وتقف الخلية وراء 14 عملية بين اغتيال وتفجير في، استهدفت مقاتلين في قوات سوريا الديمقراطية وعناصر قوى الامن الداخلي وشخصيات اعتبارية في مدينتي الرقة والطبقة، ومنها محاول اغتيال رئيس مجلس صلح العشائر في الطبقة عبد الله المضحي أبو محمد العدواني في 24 نيسان بمسدس كاتم للصوت، حيث أصيب برصاصة في الكتف وأخرى في البطن.

كما وتكشف الخلية التي يترأسها عبد الرحمن علي الصالح الملقب بأبو محمد الحمصي، كيفية جلب الأسلحة ومواد اعداد العبوات الناسفة وكيفية التخطيط للهجمات وعمليات الاغتيال.

 (أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً