استمرار اعتصام الشبيبة في يومه الـ6 وسط  زيارات من الرقة والطبقة

استنكر شبيبة الرقة واتحاد المرأة الشابة في الرقة الانتهاكات التركية في الأراضي السورية وممارسات الاحتلال التركي في عفرين التي تود تركيا أن تضمها للأراضي التركية، وذلك خلال مشاركتهم في خيمة الاعتصام التي نصبتها شبيبة الطبقة منذ أسبوع.

ويستمر مجلس شبيبة الطبقة واتحاد المرأة الشابة باعتصامهم لليوم السادس على التوالي، في الخيمة التي نُصبت في ساحة مجلس شبيبة الطبقة ويتوافد عليها العشرات من الفعاليات المدنية والعسكرية من الطبقة والرقة.

حيث زار مجلس الشبيبة واتحاد المرأة الشابة في الرقة اليوم خيمة الاعتصام بالتزامن مع زيارة عدد من أعضاء مجلس الطبقة المدني والمجالس التابعة له.

وباسم مجلس الطبقة المدني ندّدت فايزة الحسون الرئيسة المشتركة لدار الشعب في قرية عايد الانتهاكات الصارخة التي يرتكبها الاحتلال التركي في عفرين، والتي كان آخرها محاولة الاحتلال سلخ عفرين عن الوطن الأم سورية ببناء جدار التقسيم، مؤكّدة أن الأرض التي ارتوت بدماء الشهداء ستعود إلى أصحابها عاجلاً أم آجلاً.

وخلال مشاركة شبيبة الرقة واتحاد المرأة الشابة في خيمة الاعتصام في الطبقة أدلوا ببيان للرأي العام الذي قُرئ من قبل الإدارية في اتحاد المرأة الشابة في الرقة منال الذويب.

البيان طالب بفك العزلة عن قائد الشعوب عبد الله أوجلان ووصف الإضراب المفتوح عن الطعام الذي  يشارك فيه العشرات من المناضلين تنديداً بسياسة الاحتلال التركي في السجون والعزلة المفروضة على القائد عبد الله أوجلان بالمقاومة المقدسة.

وأدان البيان الصمت الدولي حول ما يجري من انتهاكات في عفرين من قبل الفاشية التركية التي عمدت إلى تهجير المدنيين من منازلهم، وإقامة جدار عازل في عفرين لتغيير جغرافية المنطقة.

وبعد  الانتهاء من الكلمات تم عرض فلم سينفزيون يسرد ما ارتكبه الاحتلال التركي ومرتزقته من انتهاكات في عفرين منذ احتلالها مطلع العام المنصرم.

(و ه/خ)

ANHA


إقرأ أيضاً