استذكار 57 شهيداً في قامشلو

نظم، اليوم الأربعاء، مجلس عوائل الشهداء في مركز محمد شيخو للثقافة والفن في مدينة قامشلو شمال شرق سوريا، مراسم استذكار 57 شهيداً، استشهدوا خلال شهر شباط في أماكن وأعوام متفرقة.

وشارك في مراسم استذكار الشهداء الـ 57 الذين استشهدوا أثناء نضالهم  ومقاومتهم ضد المعتدين، المئات من مكونات قامشلو وذوو الشهداء، وأعضاء قوى الأمن الداخلي وممثلو الأحزاب السياسية.

وزُينت قاعة المراسم بصور الشهداء من وحدات حماية الشعب والمرأة، وقوات سوريا الديمقراطية، وقوى الأمن الداخلي، وقوات حماية المجتمع، وصور القائد عبد الله أوجلان.

مراسم الاستذكار بدأت بالوقوف دقيقة صمت، إكراماً وأجلالاً لأرواح الشهداء، تحدث بعدها عضو حزب الاتحاد الديمقراطي صالح ديرك، وبيّن أنه من الصعب جداً تعريف الشهيد، وقال: "كل شهيد هو رواية وفلسفة، وكل شهيد ملحمة بحد ذاتها".

الرئاسة المشتركة لمجلس عوائل شهداء قامشلو عيدان العفين أوضح ضرورة تصعيد النضال، والوقوف في وجه كافة الهجمات التي تستهدف شعب المنطقة ومكتسباتهم، وقال: "النضال ليس فقط في جبهات القتال، بل يجب أن نُناضل في كل بيت وشارع وقرية لنحقق أحلام الشهداء".

واختُتمت مراسم الاستذكار بعرض سنفزيون عن حياة الشهداء الـ 57.

(كروب/أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً