اختتام فعاليات المؤتمر التخصصي الأول لأمراض القلب وجراحتها

اختتمت فعاليات المؤتمر التخصصي الأول لأمراض القلب وجراحتها في شمال وشرق سوريا اليوم بعد إلقاء 13 محاضرة عن مستويات تطور الطب في جراحة القلب والأوعية الدموية، وبتكريم المحاضرين من قبل اللجنة التحضيرية للمؤتمر.

عقد اليوم وبمشاركة 125 طبيباً وعاملاً  مختصاً في المجال الصحي، انطلقت اليوم في صالة زانا بمدينة قامشلو فعاليات المؤتمر التخصصي الأول لأمراض القلب وجراحتها، والتي تعتبر المؤتمر الأول من نوعه في هذا المجال يعقد في شمال وشرق سوريا.

وبعد كلمة الافتتاحية التي ألقاها الرئيس المشترك لهيئة الصحة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا جوان مصطفى الذي رحب بالضيوف والمشاركين في المؤتمر، ألقيت محاضرات طبية من قبل محاضرين أطباء مختصين في أمراض القلب والأوعية الدموية وجراحتها، حيث بلغ عدد المحاضرات التي ألقيت 13 محاضرة والتي شرحت مستويات التطور التي وصلت إليها الطب في علاج أمراض القلب والأوعية الدموية، وأبرز أمراض القلب وطرق علاجها الحديثة.

ومن بين من ألقوا محاضرة في المؤتمر الدكتورة القادمة من دولة الدنمارك والمختصة في أمراض القلب زينب بينجي، التي تحدثت على هامش المؤتمر لوكالتنا عن زيارتها للمنطقة، وأشارت أنها زارت ولأول مرة روج آفا عام 2017 وحينها تأثرت بثورتها ومدى التضحيات التي يقدمها شعبها لحماية أرضهم، لذا قررت زيارة روج آفا وشمال وشرق سوريا كل عام للاطلاع على ما احدثته ثورتهم من تغيرات على كافة الأصعدة وعلى الصعيد الطبي بشكل خاص.

وقالت:" إنني وبهدف تقديم الدعم للقطاع الصحي في روج آفا ونقل تجربتي الطبية إليها شاركت في هذا المؤتمر الهام والذي يعتبر خطوة جيدة على طريق تطوير المستوى الطبي في روج آفا وشمال وشرق سوريا، ونتمنى أن يحقق المؤتمر الأهداف الذي عقد من أجله".

ونوهت الدكتورة زينب أن لديهم مشاريع مستقبلية لخدمة أهالي روج آفا من الناحية والطبية، ومن بينها التحضير لإنشاء مشفى خاص بالنساء والأطفال في منطقة درباسية، وأشارت بأنهن أطلقنا حملة تبرعات لجمع المال من أجل هذا المشروع، وأنهم وفي غضون سنة أو سنتين كحد أقصى سيبنون المشفى.

وأكدت الدكتورة زينب في ختام حديثها أنها ولدى عودتها إلى الدنمارك ستصعد من عملها ونشاطها لدعم القطاع الصحي في روج آفا وستدعو كافة الأطباء في الخارج لزيارة روج آفا والاطلاع على الواقع الصحي فيها وتقديم كافة أشكال الدعم لها.

هذا واختتمت فعاليات المؤتمر بتكريم المحاضرين من قبل اللجنة التحضيرية للمؤتمر.

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً