احتفالية في بيروت بمناسبة عيد اللغة الكردية

أحيت رابطة نوروز الثقافية والاجتماعية في العاصمة اللبنانية بيروت احتفالية بعيد اللغة الكردية نُظّمت يوم أمس في مقر الرابطة.

وبمناسبة يوم اللغة الكردية ولإحيائها نظّمت رابطة نوروز الثقافية والاجتماعية في العاصمة اللبنانية بيروت يوم أمس احتفالية في مقر الرابطة شارك فيها العشرات من أبناء الجالية الكردية في لبنان.

بدأت الاحتفالية بكلمة من الإدارية في الرابطة حنان عثمان وقالت: إن اللغة الكردية تعرضت للعديد من محاولات التهميش والطمس من قبل أعداء الشعب الكردي إلا أنهم لم يفلحوا بذلك .

حنان أشارت إنه وخلال ثورة روج آفا وصلت اللغة الكردية لمستوىً عالٍ من التطور من خلال افتتاح مؤسسات تعليم اللغة ونشرها.

كما تطرقت بالحديث عن وضع الشعب الكردي "الشعب الكردي واجه الكثير من العوائق والضغوطات أمام التحدث بلغته الأم في كافة أجزاء كردستان، لأن العدو دائماً يحاول استهداف هوية المجتمع في ثقافته ولغته، ولكن الشعب الكردي بمقاومته وبفضل شهدائه أثبت للعدو بأن اللغة الكردية هي المصدر الأساسي لتطور الحضارة الديمقراطية في الشرق الأوسط، ولم يكن بإمكانهم محو الهوية الكردية".

هذا وبعد انتهاء الكلمة عقد المشاركون حلقات الرقص والدبكة على وقع الأغاني الكردية الفلكلورية.

ويحتفل أبناء الشعب الكردي اليوم في الـ 15 من أيار بيوم اللغة الكردية التي تعتبر هوية وثقافة للكرد، ويأتي هذا اليوم بعد مراحل عدة مرت بها من سنوات من خلال السعي لصهر اللغة ومحو وجودها حتى يومنا هذا، حيث تعيش اللغة الكردية نهضة من مختلف الجوانب.

(سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً