اتحاد المثقفين يلقي محاضرة عن مجازر الدولة العثمانية والجمهورية التركية

نظم اتحاد المثقفين في مقاطعة كوباني محاضرة بعنوان "المجازر العثمانية في التاريخ القديم والمعاصر" للعشرات من المواطنين في مركز الثقافة والفن في مدينة كوباني.

جاءت المحاضرة التي دعا إليها اتحاد مثقفي مقاطعة كوباني، بالتزامن مع المجازر التركية المجموعات المرتزقة التابعة لها خلال الغزو التركي لمنطقتي سريه كانية/رأس العين، وكري سبي/ تل أبيض المحتلتين.

وحضر المحاضرة العشرات من أهالي مدينة كوباني إلى جانب أعضاء اتحاد المثقفين في المقاطعة وإداريين في المؤسسات المدنية.

الرئيسة المشتركة للمجلس التشريعي في اقليم الفرات فوزية عبدي تطرقت خلال إلقائها للمحاضرة إلى الدور العثماني في خلق الكراهية بين شعوب منطقة الشرق الأوسط، مضيفةً أن العثمانيين شكلوا فصائل مرتزقة خلال القرن الماضي وارتكبوا الإبادة بحق الأرمن مستغلين التوترات التي عاشتها المنطقة قبيل حرب العالمية الأولى.

فوزية أكدت أن الدولة التركية وريثة الحكم العثماني تعمل على السيناريو ذاته اليوم في شمال وشرق سوريا، إذ تستغل العامل الديني في كسب المرتزقة والإرهابيين السوريين ليرتكبوا المجازر بحق إخوانهم السوريين من عرب وكرد وسريان في ظل تأزم العلاقات الإقليمية والدولية.

وخلال المحاضرة التي ألقيت في قاعة مركز باقي خضو للثقافة والفن في كوباني علقت صورة للطفل محمد حميد محمد الذي استهدفته القذائف الفوسفورية التركية خلال العدوان التركي الأخير على مدينة سريه كانيه/ رأس العين، إلى جانب عدد من الصور لأطفالٍ كرد وقعوا ضحايا المجازر التركية.

(ز س- س ع/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً