إيزيديو وأهالي عفرين يحتفلون بيوم الأربعاء الأحمر

تحت شعار "إحياء الأربعاء الأحمر وعدنا تحرير عفرين"، احتفل إيزيديو عفرين القاطنون في مقاطعة الشهباء بيوم الأربعاء الأحمر.

احتفل اليوم إيزيديو عفرين وبمشاركة المئات من أهالي عفرين القاطنين في مخيم سردم الواقع في قرية تل سوسين بمقاطعة الشهباء بيوم "الأربعاء الأحمر"، وذلك تحت شعار "إحياء الأربعاء الأحمر وعدنا تحرير عفرين".

وزين مكان الاحتفالية بصور الشهداء الإيزيديين وأعلام اتحاد إيزيديي سوريا.

وبدأت الاحتفالية بالوقوف دقيقة صمت، ثم قدمت فرقة للأطفال الإيزيديين تراتيل دينية.

بعدها ألقيت كلمات من قبل كل من "الرئيسة المشتركة لاتحاد إيزيديي سوريا سعاد حسو، عضو في عوائل الشهداء لاتحاد إيزيديي سوريا حنانه ناصرو، عضوة منسقية مؤتمر ستار عائشة خزنا، عضو حركة المجتمع الديمقراطي نوري شيخو".

وباركت الكلمات حلول عيد الأربعاء الأحمر على كافة الإيزيديين وقائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، ووحدات حماية شنكال ووحدات حماية الشعب والمرأة، وكافة شهداء الحرية.

وأشارت الكلمات إلى أنه بروح شهداء الحرية وبفضل مقاتلي ومقاتلات قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب والمرأة سقط مرتزقة داعش، مؤكدين أنه كما سقط داعش سيسقط الاحتلال التركي ومرتزقته في عفرين أيضاً.

بعدها قرأ الرئيس المشترك للمجلس التشريعي لعفرين سليمان جعفر بيان تأسيس اتحاد إيزيديي سوريا، وقال فيه :"اجتمعت كلمة بعض الشخصيات الإيزيدية المستقلة والجمعيات والبيوت في الوطن والمهجر على وقف تدهور ديانة الآباء والأجداد والنهوض بها، وتوحيد كلمتهم وخطابهم، ودعوا إلى تأسيس مظلة يجتمع في ظلها إيزيديو سوريا تحت اسم: اتحاد إيزيديي سوريا ليكون المرجعية، والناطق الرسمي لإيزيديي سوريا في الوطن والمهجر، يكرس كل أعماله وفعالياته في سبيل خدمة إيزيديي سوريا، بغض النظر عن انتماءاتهم الفكرية والسياسية".

"واتفق المجتمعون على أن يكون المقر الرئيسي للاتحاد في روج آفا، وأن يترك باب الانتساب إليه مفتوحاً لكل شخص إيزيدي مستقل أو جمعية أو بيت مجلس إيزيدي سوري أينما كان، يرى في نفسه الرغبة لخدمة مجتمعه في كل المجالات".

تلاها تقديم عدة فرق تابعة لحركة الثقافة والفن لاتحاد إيزيديي سوريا فقرات غنائية وهي كل من "فرقة CIVIKA ZEREDEST، فرقة إيزيدي، وشنكال" بعض الأغاني الثورية، وسط تصفيق حار من قبل الحضور.

بعدها قدمت فرقة جيايي كورمينج للرقص التابعة لحركة الثقافة والفن الديمقراطي عدداً من الرقصات الفلكلورية الكردية.

وانتهت الاحتفالية بتقديم فرقة آكري واتحاد الفنانين بعض الأغاني الفلكلورية والثورية وسط عقد المحتفلين لحلقات الدبكة.

(ع س/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً