إيران ترفع مستوى تخصيب اليورانيوم وتهدد بإجراءات أخرى خلال 60 يوماً

نفّذت إيران, اليوم الأحد, تهديداتها لأوروبا وأعلنت أنها ستبدأ بتخصيب اليورانيوم بمستوى أعلى من 3,67% وهذا ما يحظره الاتفاق المبرم في 2015 حول برنامجها النووي, وهددت بالتخلي عن التزامات أخرى خلال 60 يوماً.

قالت إيران، الأحد، إن مخزونها من اليورانيوم المُخصّب سيتجاوز، خلال ساعات، نسبة 3.6% التي يسمح بها الاتفاق النووي.

وبذلك الإعلان الذي جاء على لسان مجموعة من المسؤولين الإيرانيين، في مؤتمر صحفي، في العاصمة طهران، تكون إيران تجاوزت ما نص عليه اتفاقها النووي المُتعثر، والمُبرم عام 2015 مع القوى العالمية.

وقال المسؤولون إن "إيران لن تُخصّب اليورانيوم في الوقت الحالي إلى المستوى اللازم لمفاعل طهران".

وأكدت أن لديها القدرة على استعادة العمل في مفاعل آراك للماء الثقيل، وأنها ستتحرك بناء على احتياجاتها.

وهددت ايران اليوم الأحد بالتخلي عن التزامات أخرى في المجال النووي "خلال ستين يوماً" في حال لم يتم إيجاد "حل" مع شركائها ضمن الاتفاق النووي الايراني لتلبية مطالبها.

وقال نائب وزير الخارجية عباس عراقجي للصحافيين "نأمل في إيجاد حل وإلا سنُطلق خلال ستين يوماً المرحلة الثالثة" من خطة خفض التعهدات التي قطعتها إيران بموجب اتفاق فيينا في 2015.

وكان الرئيس حسن روحاني قال يوم الأربعاء الماضي إن اليوم الأحد سيكون نهاية المهلة التي حددها لأوروبا من أجل إيجاد طريقة لإيران لتجاوز العقوبات الأميركية.

(ي ح)


إقرأ أيضاً