إسقاط طائرة لحكومة الوفاق الوطني في طرابلس والقبض على قائدها

تمكن الجيش الوطني الليبي من إسقاط طائرة تابعة لحكومة الوفاق الوطني أثناء إغارتها على وحدات تابعة للجيش الوطني في منطقة وادي الهيرة، جنوب العاصمة الليبية طرابلس، فيما أعلنت شعبة الإعلام الحربي إلقاء القبض على الطيار وقالت إنه "مرتزق برتغالي".

تمكن الجيش الوطني ظهر اليوم من إسقاط طائرة تابعة لحكومة الوفاق الوطني أثناء إغارتها على وحدات تابعة للجيش الوطني بمنطقة الوادي جنوب طرابلس، فيما أعلنت شعبة الإعلام الحربي التابعة لـ"الجيش الوطني" الليبي أن الطيار الذي قُبض عليه بعد إسقاط طائرته "مرتزق برتغالي".

ونشرت مواقع إخبارية محلية صوراً، قالت إنها للطيار الذي أُسقطت طائرته.

فيما أعلنت وكالة الأنباء الليبية أن الطائرة التي أسقطت في محور وادي الهيرة، من طراز ميراج "إف -1"، وأكّدت أن قائدها يحمل الجنسية البرتغالية.

ونقلت صحيفة المرصد الليبية عن اللواء عبد السلام الحاسي، قائد قوات "الجيش الوطني الليبي" في غرب البلاد، أنه تسلم الطيار الذي وصف بـ"المرتزق" وأعطاه الأمان وأمر بتقديم العلاج اللازم له.

واتهم الحاسي حكومة الوفاق الوطني بأنها استأجرت هذا الطيار لقتل الليبيين بأموالهم، واصفاً إياها في هذا السياق بأنها حكومة العار والخزي والمرتزقة.

(آ س)


إقرأ أيضاً