إسرائيل ترفع حالة التأهب القصوى على حدود غزة

أشار موقع  i24news الإسرائيلي إلى أن الجيش الإسرائيلي دفع بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى الحدود مع قطاع غزة بالتزامن مع الذكرى السنوية لذكرى يوم الأرض.

وبحسب الموقع، يتأهب الجيش الإسرائيلي على الحدود مع قطاع غزة، اليوم الجمعة، في ظل الاستعدادات بالقطاع لـ "مليونية الأرض والعودة"، في ذكرى يوم الأرض ومرور عام على انطلاق مسيرات العودة، ويستعد الجيش الإسرائيلي في الجنوب بقوات كبيرة، وذلك بتعزيز ونشر ألوية مدرعة ومدفعية.

وتأتي هذه المظاهرة قبل أقل من أسبوعين من موعد الانتخابات التشريعية الإسرائيلية، وبعد أيام قليلة من مواجهة عسكرية جديدة بين إسرائيل وحركة حماس.

وشارك مئات الشباب الفلسطينيين، الخميس، في مظاهرات بالقرب من السياج الفاصل. وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، أنه "أصيب 8 أشخاص خلال المظاهرات الليلية، 3 اشخاص شرق مدينة غزة و5 في الشمال، وأفيد أن فلسطينيًا أصيب بجروح متوسطة بنيران الجيش الإسرائيلي في قرية جباليا شمال القطاع".

ونشرت وزارة الصحة الفلسطينية، الجمعة، الإحصائية لـ "اعتداء الجيش الإسرائيلي بحق المشاركين السلميين في مسيرات العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة منذ 30 آذار/ مارس 2018، وهم 266 فقيد و30398 إصابة مختلفة منها 16027 إصابة تم تحويلها للمستشفيات".

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أعلن الخميس، أن "إسرائيل مستعدة لحملة عسكرية واسعة في غزة في أعقاب التصعيد الأخير ولكن فقط بعد استنفاذ كافة الخيارات الأخرى"، مضيفًا "في الأيام الأخيرة، أصدرت تعليمات لتعزيز القوات وإضافة مركبات عسكرية، وللاستعداد لحملة واسعة".

(م ش)


إقرأ أيضاً