إحصاء للمواشي في ريف الرقة الغربي لتقديم الدعم اللازم لمربيها

تعمل الوحدة الإرشادية في قرية الخاتونية في ريف الرقة الغربي على إجراء إحصاء للثروة الحيوانية في المنطقة والقرى التابعة لها لتقديم الدعم اللازم لمربي الماشية.

معرفة أعداد الماشية وأماكن تواجدها ونسبة انتشارها في قرى الريف تؤمن طريقة ناجحة لإيصال الدعم المطلوب لمربيها، ولهذا الغرض استكملت الوحدة الإرشادية في قرية الخاتونية إحصاء أعداد الماشية في المنطقة وقد وصل فريق الإحصاء لحدود الـ 90 % من إجمالي الثروة الحيوانية في خمسة مجالس تتبع للوحدة.

ويتبع للوحدة الإرشادية في قرية الخاتونية خمسة مجالس شعب محلية في المنطقة وهي كديران والخاتونية والقحطانية والسلحبية والجزرة حيث أن المناطق التي تشملها الوحدة الإرشادية من كديران غرباً وحتى منطقة حي الدرعية شرقاً ومن حطين شمالاً وحتى اليمامة جنوباً .

مندوب الفلاحين للوحدة الإرشادية في الخاتونية  موسى الحبلوش تحدث قائلاً: "تقوم الوحدة الإرشادية ومن خلال أعضائها البيطريين بإجراء جولات ميدانية على مربي المواشي والثروة الحيوانية وبالتعاون مع المجالس المحلية والكومينات وإجراء إحصاء لعدد الحيوانات والمواشي بحيث بلغت كالتالي:

81857 رأس غنم , 959 رأس بقر , 9543 رأس ماعز , 150 رأس خيل , 25 رأس جمل

وأضاف :" في عملنا كوحدة إرشادية نقوم برفع الإحصاءات إلى مكتب الثروة الحيوانية في لجنة الزراعة والري لتأمين اللقاحات والأدوية والأعلاف لها".

وأردف موسى الحبلوش " ومن خلال الجولات الميدانية على المربين شوهدت حالات مرضية كثيرة بين المواشي منها الأمراض الدمية والكبدية والالتهابات المعوية والتهابات الضرع والظلف بالإضافة إلى حالات إسهال حيث سيتم وصف العلاجات المناسبة والتأكيد على اللقاحات الضرورية للحد من الأمراض ضمن الثروة الحيوانية " .

( ح ع /ل)

ANHA


إقرأ أيضاً