أهالي ناحية الشدادي يشيعون جثمان الشهيد ياسر عبد القادر

شيّع العشرات من أهالي ناحية الشدادي جثمان الشهيد في قوات الدفاع الذاتي ياسر عبدالقادر، إلى مثواه الأخير في مقبرة شهداء الشدادي.

استلم المشيعون جثمان الشهيد ياسر عبدالقادر، الذي استشهد أثناء تأديته لمهامه في مدينة دير الزور يوم أمس، من أمام مؤسسة عوائل الشهداء في الشدادي، واتجهوا بموكب ضم العشرات من السيارات باتجاه مقبرة الشهداء بالشدادي.

وبعد وصول المشيعون إلى المقبرة، بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت، متزامناً بعرض عسكري قدمه مقاتلي واجب الدفاع الذاتي، وتلاها كلمة أُلقيت باسم مؤسسة عوائل الشهداء في الشدادي ألقتها آيات الإبراهيم الرئيسة المشتركة للمؤسسة، قدّمت العزاء لذوي الشهيد، وتمنت الصبر والسلوان لهم.

وأكّدت آيات، أن الشهداء هم أصحاب الفضل في المكتسبات التي تحققت في مناطق شمال وشرق سوريا، وهم من قضوا على الإرهاب في سبيل تأمين حياة حرة كريمة للشعوب المنطقة.

بعدها قرأت عضوة مؤسسة عوائل الشهداء، زهرة الأحمد، وثيقة الشهيد ياسر، وسلمتها لذويه، ليوراى بعدها الشهيد الثرى في مقبرة شهداء الشدادي وسط زغاريد الأمهات والشعارات التي تمجد الشهداء.

(ب د/هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً