أهالي مقاطعة قامشلو يحتفلون بعيد العمال العالمي

احتفل المئات من أهالي مدن ومناطق مقاطعة قامشلو بعيد العمال العالمي مؤكّدين تصعيد النضال بروح الأول من أيار حتى تحرير عفرين من الاحتلال.

وتوجّه اليوم المئات من أهالي مدينة قامشلو إلى ساحة نوروز في قرية هيمو للاحتفال بعيد العمال العالمي تحت شعار "بجهود المجتمعات الديمقراطية سنحرر عفرين ونعيش أحراراً مع القائد آبو".

 وزُينت ساحة الاحتفالية بصور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، وصور المناضلة ليلى كوفن وصور الشهداء وأعلام وحدات حماية الشعب والمرأة وقوات سوريا الديمقراطية، إضافة إلى أعلام مؤتمر ستار وحركة المجتمع الديمقراطي.

انتفاضة شيكاغو مستمرة في روج آفا

بدأت الاحتفالية بالوقوف دقيقة صمت، تلاها كلمة الرئيسة المشتركة للجنة الكادحين في مدينة قامشلو ليلى معو التي هنأت جميع العمال والكادحين بهذه المناسبة.

وأضافت ليلى معو "منذ مئة وثلاثة وثلاثون عاماً يناضل الكادحون من أجل تحقيق المساواة والسلام والأمن. وهذا النضال متواصل من شيكاغو إلى روج آفا حتى يومنا الراهن.

خلال سنوات الأزمة السورية ناضلنا، وقدمنا التضحيات من أجل تحرير الأرض والإنسان، وإنهاء الاحتلال. ولن نقبل بأن يحتل المحتلون شبراً واحداً من أرضنا مهما كان الثمن. سوف نُصعّد النضال من أجل القضاء على الاحتلال وتحرير عفرين".

تلاها كلمة الإدارية في مؤتمر ستار في مدينة قامشلو هاجر حسن، التي تطرّقت في كلمتها إلى نضال ومقاومة المضربين عن الطعام من أجل رفع العزلة عن قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان. وأضافت هاجر حسن "بروح الأول من أيار سوف نحرر القائد آبو، وبإرادة الشعوب الديمقراطية سوف نحطّم نظام الاحتلال".

وتخللت الاحتفالية إلقاء مجموعة من القصائد الشعرية ألقاها كل من الشعراء بوطان حصاف وجميل أحمد.

واستمرت الاحتفالية بتقديم فقرات فنية منوّعة قدمتها فرقة بوطان وفرقة ديرك وفرقة سازكار للغناء. ومن ثم عُقدت حلقات الدبكة.

ديرك

وفي منطقة ديرك توافد المئات من الأهالي إلى سد بورزة للاحتفال بعيد العمال العالمي، تحت شعار" بنضال الكادحين والعمال سنحرر عفرين ونرفع العزلة عن القائد أوجلان" .

بدأ الحفل  بالوقوف دقيقة صمت، ومن ثم ألقى الرئيس المشترك للجنة الكادحين في ديرك محمد عبد الله كلمة هنأ فيها جميع العمال في العالم وعمال شمال وشرق سوريا بهذه المناسبة.

وتابع عبد الله "إن الطبقة الكادحة تشكّل الجزء الأهم والعامل الأكثر تأثيراً لبناء مجتمع ديمقراطي حر وإيكولوجي، لنضالهم المشرّف في الدفاع عن حقوق الطبقة العاملة، العمال يناضلون بشرف، وقدموا تضحيات كبيرة لتحرير الأرض والإنسان".

وبدورها تحدثت باسم مؤتمر ستار الإدارية مياسة فاروق، والتي هنأت بهذا اليوم كافة العاملين والكادحين من "المناضلين بالزنود والفكر والسلاح".  

وانتهت الاحتفالية بتقديم فقرات فنية قدمتها فرقة جودي التابعة لمركز دجلة للثقافة والفن في ديرك.

كركي لكي

وتوجّه المئات من أهالي ناحية كركي لكي إلى متنزه قرية حلاق التابعة لكركي لكي للاحتفال بهذه المناسبة.

الاحتفالية بدأت بالوقوف دقيقة صمت تلاها قراءة البيان الذي أصدرته لجنة الكادحين بهذه المناسبة، حيث قرأه الإداري غازي العلي.

حيّا البيان جميع الكادحين بهذه المناسبة، كما أشاد بالتضحيات التي قدمها العمال والكادحين في عملية البناء والتطوير في مناطق شمال وشرق سوريا.

كلمة مؤتمر ستار ألقتها الإدارية زلفا بدرو التي هنأت جميع النساء المناضلات بهذه المناسبة، ودعت جميع النساء إلى تصعيد النضال حتى تحرير أوجلان ورفع العزلة عنه.

وانتهت الاحتفالية بتقديم فقرات فنية قدمتها الفرق الفنية التابعة لمركز آرام تيكران للثقافة والفن، وفرقة الشهيدة روجين للمكوّن العربي التابعة للمركز الثقافية في ناحية تل كوجر.

تربه سيبه

وفي نفس السياق وتحت شعار "بنضال الكادحين والعمال سنحرر عفرين ونحطم العزلة على القائد أوجلان" أحتفل العشرات من عمال وأهالي ناحية تربه سبية بمناسبة عيد العمال العالمي، في حديقة الشهيدة وارشين، أمام مبنى أكاديمية الشهيد يكتا هركول شمال غربي الناحية.

بدأت الحفلة بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء ومن ثم ألقت الإدارية في لجنة الكادحين بناحية تربه سبية خولة عباس بيانً هنأت من خلاله جميع الكادحين والعمال في مختلف بلدان العالم وبشكل خاص عمال روج آفا شمال وشرق سوريا بمناسبة عيد العمال العالمي.

وشددت خولة عباس على ضرورة العمل الجاد والمدروس لمواجهة كافة التحديات التي المتعلقة بواقع العمل وأوضاع الطبقة العاملة.

بعدها عقد الحضور حلقات الدبكة وسط أجواء من الفرح والسعادة

(كروب/ك)

ANHA


إقرأ أيضاً