أهالي كوباني يعزون ذوي شهداء منبج والشهيدة دلال آمد

قدم أهالي مقاطعة كوباني واجب العزاء لذوي شهداء منبج  والشهيدة دلال آمد.

قدم العشرات من أهالي مقاطعة كوباني، أعضاء وإداريو مؤسسات المجتمع المدني، مقاتلو ومقاتلات وحدات حماية الشعب والمرأة وقوات واجب الدفاع الذاتي واجب العزاء لذوي الشهيدة دلال آمد التي استشهدت في الـ23 من آذار الجاري في معركة مكافحة الإرهاب والشهداء: جلال حمي (جلال)، شيار قرموخ (محمد جزائري)، مظلوم كاوي (مظلوم) الذين استشهدوا في الـ 25 من آذار نتيجة هجوم غادر في منبج.

نصبت خيم العزاء في قرية قرموخ، قرية خزينة، حي الشهيدة بيمان في مركز مدينة كوباني وتل كانيه كردان.

في مراسم العزاء في قرية قرموخ ألقيت كلمات من قبل كل من عضو قوات حماية المجتمع عثمان رمضان والإداري في حزب الاتحاد الديمقراطي بناحية شيران صالح نوح.

وفي مراسم قرية خزينة تحدث الرئيس المشترك لمقاطعة كوباني مصطفى إيتو. وفي حي الشهيدة بيمان تحدث الرئيس المشترك للناحية علي هوشان وفي كانيه كردان تحدث الإداري في اتحاد شبيبة روج آفا جمال كوباني، الرئيس المشترك لمجلس عوائل الشهداء عارف بالي.

قدمت الكلمات بمجملها العزاء لذوي الشهداء وقالت:" كان هدف الشهداء هو إزالة الظلام الذي مر على المجتمع، يوماً بعد يوم نحقق الانتصارات. بدأت الانتصارات من كوباني واليوم تحقق الانتصار الأكبر في الباغوز الذي أنهى القوى الظلامية".

وعاهدت الكلمات على متابعة درب الشهداء وأكدت:" الشهيدة دلال، مظلوم، شيار، جلال هم قادتنا بفضل هؤلاء الشهداء الأبطال حققنا الانتصارات".

بدورهم رحب ذوو الشهداء بالمشاركين في مراسم تقديم واجب العزاء.

وانتهت المراسم بالشعارات التي تخلد الشهداء.

(م م)

ANHA


إقرأ أيضاً