أهالي روج آفا يهنؤون المكون الإيزيدي بيوم الأربعاء الأحمر

يحتفل الإيزيديون في مختلف مدن ومناطق روج آفا اليوم بعيد الأربعاء الأحمر، فيما يتبادل الأهالي من مختلف المكونات التهاني مع المكون الإيزيدي وسط أجواء المحبة والسلام

هنأ أهالي سري كانيه التابعة لمقاطعة الحسكة المكوّن الإيزيدي وعموم الشعب الكردي بمناسبة رأس السنة الإيزيدية، خلال زيارة إلى البيت الإيزيدي في مدينة سري كانيه.

زار وفد من أهالي مدينة سري كانيه ضم العشرات من الأهالي وممثلي المؤسسات المدنية، البيت الإيزيدي لتهنئتهم بمناسبة عيد الأربعاء الأحمر، ( رأس السنة الإيزيدية).

وكان في استقبال وفد الأهالي عدد من أعضاء وإداريي البيت الإيزيدي، حيث رحّب الإداري في البيت الإيزيدي علي شيخو بالأهالي، وهنأ عموم الشعب الكردي وقائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان بمناسبة العيد، منوّهاً إلى أن عيد الأربعاء الأحمر ليس عيد المكوّن الإيزديدي فقط بل هو عيد جميع شعوب المنطقة.

الإداري في مكتب العلاقات العامة لحزب الاتحاد الديمقراطي في مقاطعة الحسكة خليل هساري تحدث باسم الوفد الزائر وهنأ أيضاً جميع مكونات المنطقة بمناسبة عيد رأس السنة الإيزديدية. هساري قال خلال كلمته إن "هذه الأرض خُلقت لتعيش عليها جميع الشعوب والمكونات، ونتمنى أن تكون دائماً أعيادنا مناسبة لتحقيق الحرية، لأن الحرية تعني الكرامة".

هساري دعا في كلمته جميع الأديان والمكونات إلى توحيد صفوفها وأضاف: "سنحارب ونقاوم إلى أن تعيش جميع المكونات عيشاً مشتركاً تحت سقف واحد".

تربه سبيه

وفي مدينة تربه سبيه وريفها يحتفل الإيزيديون اليوم بمناسبة عيد الأربعاء الأحمر. ويحتفل الكرد الإيزيديون بهذه المناسبة بتلوين البيض والذي يرمز للكرة الارضية بألوان الحياة والربيع، إضافة إلى طقوس أخرى خاصة بعيد الأربعاء الأحمر.

إلى ذلك تتوجه وفود من أهالي تربه سبيه اليوم إلى منازل أبناء المكوّن الإيزيدي لتهنئتهم بمناسبة العيد وسط أجواء من البهجة متمنين دوام المحبة والسلام في العالم.

ويحتفل الإيزيديين في الأربعاء الأول من شهر نيسان الشرقي كل عام بعيد (الأربعاء الأحمر) أو عيد رأس السنة، ويصادف هذا العيد يوم 17 نيسان.

(كروب/ك)

ANHA


إقرأ أيضاً