أهالي حلب: بروح مقاومة المضربين سنحي نوروز 2019

أشاد أهالي مدينة حلب بمقاومة المضربين عن الطعام، ولفتوا بأن نوروز هذا العام سيكون منعطفاً مهماً، لتصعيد النضال ورفع العزلة عن قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، وتحرير عفرين.

حلب

تستمر مقاومة المضربين عن الطعام بطليعة البرلمانية ليلى كوفن، المطالبين برفع العزلة عن قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، وبالتزامن مع حلول نوروز 2019، يصعد الأهالي من نضالهم للتضامن مع مقاومة المضربين عن الطعام.

وبهذا الصدد أشار زهير خلو بالقول "عانينا منذ القدم كي نتمكن من احياء نوروز، نتيجة للظلم الذي مورس بحقنا من قبل الأنظمة الحاكمة، واليوم وبعد ثورة روج آفا سنحي نوروز بكل حرية".

وقال زهير خلو "نوروز هذا العام سيكون نوروزاً للمقاومة والنصر، بالأخص للتضامن مع مقاومة المضربين عن الطعام".

في حين أشارت المواطنة خديجة عبد الرحمن "سنحي نوروز هذا العام بهدف تصعيد النضال والتضامن مع مقاومة المضربين عن الطعام".

ومن جانبه قال المواطن عارف عثمان "سنرفع من مستوى مقاومتنا ومساندتنا لليلى كوفن وناصر ياغيز لرفع العزلة عن قائدنا  وتحرير عفرين".

وقالت المواطنة سعاد علي "في نوروز هذا العام سنرفع صوتنا بإرادة واحدة لرفع العزلة عن القائد، وسنسير على خطى ليلى كوفن وكافة المضربين عن الطعام".

ومن المكون العربي أشارت المواطنة ياسمين الإدلبي " نهدي نوروز هذا العام للقائد عبدالله أوجلان أولاً، ولجميع مقاومي الحرية، الذين يحاربون ليعيش الأهالي في حرية".

 (ت ح/ س و)

ANHA


إقرأ أيضاً