أهالي حلب: بالإرادة والمقاومة سينتصر الأهالي على الاحتلال

أكد أهالي حي الشيخ مقصود في مدينة حلب بأنهم يتضامنون ويساندون مقاومة أهالي شمال وشرق سوريا وأن مقاومتهم ستنتصر على الاحتلال التركي، وقالوا بأنهم مستعدون لصد الهجمات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على شمال وشرق سوريا جانب أهلهم.

توافد اليوم عشرات من أهالي حي الشيخ مقصود في مدينة حلب، إلى خيمة التضامن مع مقاومة شمال وشرق سورية لاستنكار هجمات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على شمال وشرق سوريا، وذلك في ساحة الشهداء بالقسم الغربي من حي الشيخ مقصود بحلب.

وزينت الخيمة بصور المناضلين والمناضلات وصور القائد عبد الله أوجلان، ولافتات كتبت عليها "حافظوا على  أرضكم وكرامتكم واهزموا الاحتلال وداعش، نتضامن مع مقاومة شمال وشرق سورية في أحياء الشيخ مقصود والأشرفية".

وبدأت الفعالية بالوقوف دقيقة صمت، من ثم ألقيت كلمة من قبل عضوة مؤتمر ستار سهام بلال، وعضو قوات حماية المجتمع جمال شيخ محمد، استنكرا خلال حديثهما هجمات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على شمال وشرق سوريا.

وقالا بأن الدولة التركية تستهدف المدنيين من أجل تهجيرهم من منازلهم واحتلال مناطقهم، وأكدا أن "مقاومة الأهالي ستنتصر على المخططات وسياسات الدولة التركية".

واستطلع مراسل وكالتنا خلال الفعالية آراء أهالي الحي حول هجمات جيش الاحتلال، وفي هذا السياق قالت المواطنة إلهام حسون أن جيش الاحتلال التركي ومرتزقته لن يستطيعون كسر إرادة شعوب شمال وشرق سوريا بهجماتهم، وأضافت "ليعلم الجميع أن إرادة الشعوب التي تقاوم في الشمال السوري أقوى من أسلحتهم وطائراتهم، وسيقاومون حتى الوصول إلى النصر".

وناشدت إلهام حسون جميع دول العالم بالتصدي لهجمات جيش الاحتلال التركي على شمال وشرق سوريا، ودعت المنظمات الدولية بأن تقوم بواجبها الإنساني وان تمنع المجازر التركية بحق الأهالي.

(ح)

ANHA


إقرأ أيضاً