أهالي حلب ينددون بالعدوان التركي على شمال وشرق سورية

تظاهر الآلاف من أهالي مدينة حلب اليوم تنديداً بهجمات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على مناطق شمال سوريا ولمساندة الأهالي في مقاومة الكرامة.

وتجمع الآلاف من أهالي أحياء الشيخ مقصود والأشرفية أمام قاعة الاجتماعات الثامن من آذار في حي الشيخ مقصود، حاملين صور الشهداء وصور للمجازر التي ارتكبها جيش الاحتلال التركي بحق المدنيين.

ورفع الأهالي لافتات كتب عليها "بمقاومة أبطال وحدة الشعوب سنهزم الاحتلال التركي الفاشي وننتصر، لا للإبادة، لا للاحتلال، بمقاومة QSD سنحطم فاشية أردوغان، حافظوا على أرضكم وكرامتكم واهزموا الاحتلال وداعش".

وتوجهت التظاهرة إلى حي الاشرفية، مارين بالشوارع الرئيسية في الأحياء، مرددين الشعارات التي تحي مقاومة "سريه كانيه، تل أبيض، كوباني، قامشلو" بالإضافة إلى الشعارات التي تحيي مقاومة المقاتلين وتمجد الشهداء.

ووقفت التظاهرة أمام معبر الأشرفية، ووقف المتظاهرين دقيقة صمت على أرواح الشهداء.

ومن ثم ألقيت الكلمات من قبل عضوة منسقية مؤتمر ستار شرفين دليل، وعضوة مجلس عوائل الشهداء فاطمة سليمان اللتين أكدتا خلال حديثهما بأن مقاومة الأهالي في مقاومة الكرامة لفتت أنظار العالم إلى المجازر التي يرتكبها جيش الاحتلال التركي بحق المدنيين، وبرهنوا للعالم بأن مقاومة الأبطال ستنتصر، وما قدمه شهدائنا لن يذهب سداً وعليه سنقدم التضحيات حتى يكف الاحتلال عن قصف مناطقنا.

وانتهت التظاهرة بالترديد الشعارات التي تحي مقاومة الكرامة، وتمجد الشهداء.

(كروب/م ح)

ANHA


إقرأ أيضاً