أهالي باشور يرسلون مساعدات إلى النازحين في شمال وشرق سوريا

وصلت قبل قليل شحنة من المساعدات التي ارسلها ابناء باشور "جنوب كردستان" للنازحين شمال وشرق سوريا الذين نزحوا قسراً من ديارهم إثر العدوان التركي على مناطق شمال وشرق سوريا الذي بدأ في 9 تشرين الاول.

يشن الاحتلال التركي ومرتزقته هجمات على مناطق شمال وشرق سوريا مستخدماً كافة انواع الأسلحة الثقيلة والطائرات الحربية. ويستهدف الاحتلال التركي بشكل متعمد كافة القرى والمدن في مناطق شمال وشرق وبشكل خاص الحدودية بهدف تهجير المنطقة من سكانها الاصليين.

وبحسب الادارة الذاتية لشمال وشرق سوريا فان الهجمات التركية على مناطق شمال وشرق شكلت حالة نزوح كبيرة ووصل تعدادهم قرابة مئتي ألف نازح معظمهم من الأطفال والنساء وكبار السن.

كما غادر كافة المنظمات الانسانية والإغاثة عقب الهجوم التركي مناطق شمال وشرق سوريا مما شكل وضع كارثي في المنطقة، نتيجة الهجمات واستهداف الاحتلال التركي للمنشآت الحيوية ومغادرة المنظمات.

لذلك، باشر أبناء باشور كردستان بجمع المساعدات منذ يومين لإرسالها لمناطق شمال وشرق سوريا، اليوم وفي ساعات المساء دخلت شحنة مؤلفة من عشرات الشاحنات  المحملة بالمساعدات الإنسانية عبر معبر سيمالكا الحدودي ووصلت إلى مدينة قامشلو، وستدخل مدينة الحسكة لتوزيعها على النازحين.

ANHA


إقرأ أيضاً