أهالي الكرامة: مخططات تركيا هدفها احتلال المزيد من أراضي سوريا

استنكر أهالي منطقة الكرامة أعمال ومخططات الاحتلال التركي في الأراضي السورية، وأكّدوا أن جدار التقسيم الذي تبنية تركيا في عفرين ليس سوى مخطط لضمها للأراضي التركية مثلما فعلت بلواء إسكندرون.

تستمر دولة الاحتلال التركي في انتهاكاتها في الأراضي السورية وآخرها كان بناء جدار التقسيم في مقاطعة عفرين لعزلها عن الأراضي السورية، هذا ما أشعل غضب أهالي شمال وشرق سوريا حيال ممارسات الاحتلال الطامعة في ضم عفرين إلى الأراضي التركية.

المواطن درويش البوحبال من أبناء منطقة الكرامة أكّد إن هدف تركيا منذ بداية الأزمة السورية هو إعادة الاحتلال العثماني للأراضي السورية وقال "أهداف دولة الاحتلال أصبحت واضحة أمام مرأى العالم أجمع ألا وهي احتلال المزيد من الأراضي السورية، وهي اليوم تقوم ببناء جدار يحيط بعفرين لضمها للأراضي التركية، مثلما فعلت بلواء إسكندرون".

وبّين درويش بأن سوريا أرض واحدة لكل السوريين فنحن كشعب سوري لن نقبل أن تحتل تركيا المزيد من أراضينا وقال "على الشعب السوري أن يتحد من أجل الوقوف في وجه الاحتلال التركي".

المواطن عبد الجاسم ذكر تضحيات المقاتلين في قوات سوريا الديمقراطية من أجل تحرير أراضي شمال وشرق سوريا التي كانت تحتلها مرتزقة داعش، وقال "تركيا اليوم تنتهج نهج العثمانيين، وتحاول أن تُعيد أمجاد الدولة العثمانية إلى الأراضي السورية".

الجاسم استنكر أعمال الدولة التركية وصمت المجتمع الدولي حيال الانتهاكات التي تقوم بها تركيا وقال "ازدادت انتهاكات تركيا الاحتلالية في الأراضي السورية وسط صمت دولي واضح ولم يبدِ هذا الأمر استياء المجتمع الدولي الذي لم يحرك ساكناً حيال هذا الموضوع".

(خ)

ANHA


إقرأ أيضاً