أهالي الطبقة يشيعون جثمان الشهيد إبراهيم العيسى

شيّع أهالي الطبقة وقواتها العسكرية اليوم وضمن مراسم مهيبة جثمان الشهيد إبراهيم العيسى، الاسم الحركي: صقر، الذي استشهد قبل يومين أثناء تأديته لمهامه العسكرية في بلدة الجرنية شمال غرب الطبقة.

وانطلق الموكب الذي ضم العشرات من السيارات المزينة بصور الشهيد من أمام مشفى الطبقة الوطني باتجاه مزار الشهداء، وفي المزار حمل رفاق الشهيد جثمانه على الأكتاف وساروا به صوب منصة المراسم وسط ترديد الشعارات التي تمجد الشهداء.

وبعد تقديم العرض العسكري من قبل قوات سوريا الديمقراطية، تزامناً مع الوقوف دقيقة صمت من قبل المشيعين، ألقيت عدة كلمات منها كلمة باسم مجلس عوائل الشهداء ألقتها العضوة أمينة عبد الرزاق، وكلمة الرئيس المشترك للمجلس التشريعي في الطبقة حامد عبد الرحمن الفرج، وكلمة القيادي في قوات سوريا الديمقراطية أحمد المحمود، الذين قدموا العزاء لذوي الشهداء وعموم أهالي الطبقة وقوات سوريا الديمقراطية، مجددين العهد للشهيد وذويه بمواصلة نضاله والسير على خطاه حتى تحقيق ما حمل السلاح من أجله ونيل الحرية والديمقراطية.

ثم قرئت وثيقة الشهادة من قبل مجلس عوائل الشهداء وسلمت لذوي الشهيد صقر، ليوارى بعدها جثمانه الثرى وسط ترديد الهتافات التي تخلد الشهداء.

(م ع - و ه/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً