أهالي الدرباسية وتل تمر يحتفلون بالعيد في خيمة الدروع البشرية والكلمات تؤكد على المقاومة

يقضي المئات من أهالي ناحيتي الدرباسية وتل تمر أول أيام عيد الأضحى في خيمة الدروع البشرية على الشريط الحدودي في سري كانيه، وأكدت الكلمات التي ألقيت في الخيمة على استمرار المقاومة.

مع استمرار تهديدات دولة الاحتلال التركي لشن عملية احتلالية لمناطق شمال شرق سوريا، تستمر المقاومة على الشريط الحدودي بمدينة سري كانيه وفي اليوم الرابع من الاعتصام احتفل المئات من أهالي ناحيتي الدرباسية وتل تمر بالعيد في الخيمة.

وشارك في اليوم الرابع أيضاً عضوة منسقيه مؤتمر ستار فوزة يوسف، والإدارية في منسقية مؤتمر ستار آسيا عبدالله، الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في الجزيرة طلعت يونس وممثلين عن مجلس سوريا الديمقراطية.

بدأت الفعاليات بالوقوف دقيقة صمت، القى بعدها الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في الجزيرة طلعت يونس كلمة بارك فيها عيد الأضحى على المعتصمين، معبراً عن شكره للمقاومة الذي يبدوها الأهالي ضد الاحتلال التركي الذي يهدد مناطق شمال شرق سوريا.

وقال يونس" الشعب الذي سقى تراب هذه الأرض بدمه لم ولن يترك أبداً أرضه تحتل، فالمقاومة الذي يبديها الشعب الآن هو أكبر دليل على ذلك، ورسالتنا للفاشي أردوغان ولكل من يحاول ضرب مكتسبات شعوب شمال شرق سوريا هي لن نترك أرضنا لكم وسنقاوم بكافة الأصعدة مهما كلفنا الأمر".

وبيّن يونس، أنه وعلى الرغم من الإمكانيات القليلة تمكنوا من إنشاء الإدارة الذاتية الديمقراطية في شمال شرق سوريا، مؤكداً أن مشروعهم حقق نجاحاً كبيراً على كافة الأصعدة وهذه الانتصارات ازعجت تركيا "لذا تحاول اليوم شن هجمات عدوانية على شمال وشرق سوريا".

ودعا الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في الجزيرة طلعت يونس، كافة القوى الدولي للوقوف أمام التهديدات التركية ووضع حد لانتهاكاتها المستمرة لشمال وشرق سوريا.

كما القت عدلة مصطو، كلمة باسم مجلس سوريا الديمقراطية قالت فيها "أن تطلب الأمر سنستمر بهذا الاعتصام العظيم ولن نمل ونكل لحماية أراضينا وليعلم أردوغان وكافة أعوانه بأنه لن يتمكن من كسر إرادة شعوب شمال شرق سوريا مهما صعد من تهديداته".

هذا ومن المقرر أن يستلم يوم غد مناوبة خيمة الدروع البشرية أهالي الحسكة والهول والشدادي.

(آ ز- ب ر/هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً